فيديو يثير أزمة كروية بين جمهورية إيرلندا وإنجلترا.. وجلسة استماع تأديبية للمدرب

كشفت صحيفة "غارديان" البريطانية بأن مدرب منتخب جمهورية إيرلندا ستيفن كيني يخضع إلى جلسة استماع تأديبية في دبلن، اليوم الجمعة، بعد أن أظهر للاعبيه مقطع فيديو يعادي اللغة الإنجليزية قبل المباراة الودية أمام إنجلترا التي خسرها بثلاثية نظيفة في ويمبلي الأسبوع الماضي.

وقالت الصحيفة: "إن لاعبين في المنتخب الإيرلندي أصابتهم حالة من الدهشة والصدمة بعد أن عُرض عليهم الفيديو في محاولة لتحفيز المنتخب قبل المباراة من باب التطرق إلى تاريخ العلاقات المتوترة الإنجليزية - الإيرلندية".

وأثار الفيديو وسائل الإعلام الإنجليزية التي اعتبرت تصرف المدرب تقليداً لطالما لجأ إليه مدربون إيرلنديون سابقون باستخدام العلاقة التاريخية المتوترة بين البلدين لإثارة اللاعبين قبل المباريات ضد إنجلترا.

ونقلت الصحيفة البريطانية بياناً صادراً من اتحاد الكرة لكرة القدم الإيرلندي جاء فيه: "اتحاد كرة القدم الإيرلندي على دراية بالقضايا المتعلقة بالمحتوى الذي يتم مشاركته مع لاعبي منتخب جمهورية إيرلندا، قبل المباراة الودية الدولية الأخيرة ضد إنجلترا على ملعب ويمبلي"، مضيفاً: "اتحاد كرة القدم الإيرلندي يحقق في هذا داخليا على سبيل الاستعجال من أجل إثبات الحقائق، وليس لدينا أي تعليق آخر لإبدائه في هذا الوقت".

طباعة