مدرب الجزائر: محرز أصيب بخيبة أمل لعدم المشاركة أمام ليفربول

كشف المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم، جمال بلماضي، أن قائد "الخضر" رياض محرز، أصيب بخيبة أمل لعدم مشاركته في المباراة التي تعادل فيها فريقه مانشستر سيتي أمام ضيفه ليفربول 1/1، الأحد الماضي، ضمن الجولة الثامنة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقال بلماضي، في تصريحات نشرها الاتحاد الجزائري على موقعه الرسمي اليوم:" وضعية محرز (مع مانشستر سيتي) ليست مقلقة بتاتا، هو شارك في عدد كبير من المباريات بل لعب كلها تقريبا. صحيح كنا ننتظره في مباراة بين فريقين كبيرين في إنجلترا وأن يتألق في مثل هذه المواجهات". وأضاف: " للأسف، هذا نوع من بعض الصعوبات المتعلقة بمهنة اللاعب، لابد من مواجهة مثل هذه المواقف والبقاء قويا. لا يجب تضخيم الأمور رغم ان رياض يحب كرة القدم كثيرا".

وأكد بلماضي أن محرز سعيد جدا بعودته للمنتخب الجزائري، وأن تركيزه منصب على المباراة التي يلتقي فيها "الخضر" مع زيمبابوي، مساء اليوم ضمن الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم أفريقيا المقررة بالكاميرون مطلع 2022. واختتم تصريحاته قائلا:"محرز لديه شخصية قوية، نفسيا هو يركز حاليا مع المنتخب الجزائري ولديه الرغبة في تقديم الأفضل، ليس هناك أي مشكلة وأتمنى له ولبقية زملائه التوفيق والنجاح".

طباعة