لاعب جديد في ليفربول يصاب في الرباط الصليبي

تلقى أنصار ليفربول، ومدرب الفريق، الألماني يورغن كلوب خبرا صادما اليوم، بعد الأنباء التي نقلها مدرب المنتخب الإنجليزي، غاريث ساوتغيت بتعرض مدافع ليفربول، جو غوميز لإصابة خطيرة خلال تدريبات منتخب إنجلترا. وذكر موقع "توك سبور" ووسائل إعلام إنجليزية أخرى أن الإصابة في الرباط الصليبي، وأنه من المتوقع أن تكون مماثلة لما تعرض له مدافع ليفربول، الهولندي فيرجيل فان دايك.

وتوالت الأنباء السيئة للإصابة على ليفربول في الفترة الأخيرة، إذ بعد إصابة فان دايك في الرباط الصليبي، تعرض المدافع أرنولد لإصابة ستبعده لأكثر من شهر، ثم الإسباني ألكانتارا وفابينيو، والأخطر حاليا هي لجو غوميز الذي من المتوقع أن يمتد غيابه لأشهر، حيث سيخضع اليوم لفحوصات عديدة لتحديد مدة الغياب وخطة العلاج.

يذكر أن جو غوميز سبق له أن تعرض لإصابة مماثلة في الرباط الصليبي خلال مباراة لمنتخب إنجلترا تحت 21 سنة في 2015، ثم تعافى منها، وذكر "توك سبور" أن الإصابة الجديدة في نفس المكان. وقال ساوتغيت أن جو لم يحتك بأحد من اللاعبين، وأن الخشية أن يكون تعرض لها بدون أي احتكاك.

طباعة