المهاجم المطلوب لبرشلونة يواصل الفشل في إيطاليا

أصيب مهاجم إنتر ميلان الإيطالي، الأرجنتيني لوتارو مارتينيز بالإحباط بسبب فشله في التسجيل في المباريات الأخيرة، إذ قام بضرب مقعده بعد تبديله في المباراة التي فاز فيها فريقه على جنوى الأسبوع الماضي.
واستبدل المدرب أنتونيو كونتي اللاعب الأرجنتيني مرة أخرى أمام شاختار دانييتسك بعدما أهدر فرصة كبيرة للفوز في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي.
وقال مارتينيز "لقد غضبت من نفسي لأنني لم ألعب المباراة كما أردت". وسجل الأرجنتيني في ثلاث مباريات متتالية في الدوري، قبل أن يصوم في أربع أخرى، وبالتالي سيسعى إلى البروز والتعويض في المباراة المقبلة بغياب البلجيكي روميلو لوكاكو.

ويواجه إنتر ميلان رابع الترتيب في الدوري الإيطالي بارما -صاحب المركز 16- قبل أن يسافر الأسبوع المقبل إلى إسبانيا لمواجهة ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا.

 

طباعة