كومان يحدد المسؤول المباشر عن الخسارة الثقيلة لبرشلونة أمام ريال مدريد

حمّل مدرب برشلونة الإسباني، الهولندي رونالد كومان القرارات التحكيمية مسؤولية الخسارة العريضة أمام الغريم التقليدي ريال مدريد 1-3 في الجولة السابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم، مشدداً على أن "تقنية الفيديو تستخدم ضد برشلونة فقط"، على حد تعبيره.

وكان "الفار" قد منح ريال مدريد ضربة جزاء مثيرة للجدل اغتنمها قائد الفريق سيرجيو راموس وأحرز منها هدف التقدم وسط ذهول كومن ولاعبيه.

وقال كومان لصحيفة "ماركا" الإسبانية: "لم نكن نستحق الخسارة، فقد لعبنا بشكل جيد وخلقنا الفرص، وأعتقد ان القرارات التحكيمية أثرت على نتيجة المباراة.. قبل ركلة الجزاء كنا بخير"، مضيفاً: "لا أفهم تقنية الفيديو، إنها تستخدم ضد برشلونة فقط، ولعبنا خمسة مباريات ولم نستفد منها".

وتابع: "بعد المباراة، قلت ذهبت للحكم وقلت له: هل ترى إنها ركلة جزاء؟ بالنسبة لي ليست كذلك، وأخبرته أنني آمل يوما ما أن يتمكنوا من شرح لي كيف يعمل حكم الفيديو في إسبانيا؟ فميسي كان يستحق ركلة جزاء ضد إشبيلية والبطاقات لم نستحقها ضد خيتافي".

وأكمل المدرب الهولندي: "ليست نتيجة ايجابية للفريق، لكن يتعين علينا ان نتقبلها، نحللها والتحدث عنها في ما بيننا. لكني سعيد من الطريقة التي لعب بها فريقي وانا واثق من قدراته على الرغم من الخسارتين امام خيتافي وريال مدريد".

وبهذه النتيجة تقدم ريال مدريد المتصدر على برشلونة بفارق ست نقاط لكن النادي الكاتالوني يملك مباراة مؤجلة.

 

طباعة