صدمة قوية للرجاء المغربي قبل أيام من لقاء حاسم أمام الزمالك

ازداد وضع فريق الرجاء المغربي لكرة القدم صعوبة بعد تأكد إصابة عدد من أبرز لاعبيه بفيروس كورونا، وعلى رأسهم قائد الفريق محسن متولي، وكذلك النجم الأبرز عبدالإله الحافيظي، إلى جانب اللاعب البارز في الوسط الدفاعي عمر العرجون، وأيضا أنس جبرون، واللاعب أيوب نناح واللاعب ازريدة.

ومع خسارة الرجاء على أرضه في ذهاب نصف نهائي أبطال إفريقيا الاحد الماضي بنتجية 1-0 امام الزمالك المصري، باتت أموره صعبة للغاية، خاصة وأن أياما فقط متبقية على لقاء العودة الحاسم بالعاصمة المصرية القاهرة.

وذكرت صحف مغربية عدة بينها "الصباح" و"هسبريس" أن إدارة النادي تخشى من إصابات أخرى قد لا تسعف الفريق في إكمال قائمة الـ13 لاعبا القانونية لبدء المباراة، وبالتالي قد تنتهي قبل أن تبدأ، خاصة في ظل الرفض المطلق من الاتحاد الافريقي لتأحيل المباراة.

طباعة