ناد صيني يعاقب مدربه بسبب تعليق على لون قميص الفريق

غرّم نادي سيشوان جيونيو الصيني مدربه بحسم راتب شهر واحد وأوقفه مدة أسبوع، لقوله إن القميص الأزرق المخصص للعب خارج أرضه جالب أكثر للحظ. وعاقب النادي المهدد بالهبوط إلى الدرجة الثالثة مدربه لي يي، بعد تصريحه بأن فريقه يعاني عندما يرتدي القميص الأصفر التقليدي للفريق. وقال المدرب في تصريح سابق"ارتدينا الأزرق في المباراة الأخيرة، وفزنا، أحياناً الحظ بالغ الأهمية".

ولم يعجب تصريح المدرب إدارة ناديه الذي لم يفز سوى مرة يتيمة من أصل عشر مباريات هذا الموسم. وارتبط اللون الأصفر طويلاً بكرة القدم في المقاطعة الواقعة جنوب غرب البلاد، في تقليد يعود إلى تسعينيات القرن الماضي، بحسب وسائل إعلام رسمية. واتهم النادي مدربه بـ"جرح شعور جماهير سيشوان". وتابع "قرر النادي معاقبة لي يي بحرمانه من راتبه لمدة شهر وتعليق عمله مدة أسبوع".

وفُرض على لي أيضا دراسة "التاريخ المجيد" لكرة القدم في سيشوان وتعلّم مدى أهمية اللون الأصفر. يذكر أن النادي تم ضمه إلى مجموعة "سي أف جي" في فبراير 2019، من بين عشرة أندية عالمية، فيما تعهد رئيسها التنفيذي الإسباني فيران سوريانو بـ"تنمية وتطوير سيشوان جيونيو ورعاية المواهب الكروية الصينية".

طباعة