الاتحاد الأوروبي يدرس خيار إقامة "يورو 2020" بدون جمهور

قال ألكسندر سيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، في مقابلة اليوم إن هناك خيارات عديدة يتم دراستها بشأن إقامة يورو 2020 العام المقبل بما في ذلك إقامة البطولة بدون حضور الجمهور وسط وباء فيروس كورونا. وقال رئيس الاتحاد الأوروبي لشبكة "أيه.أر.دي" الإعلامية :" لدينا أفكار حول إقامة البطولة بحضور جمهور، وبدون حضور الجمهور، وحضور 30، 50 ، 70 في المئة من سعة الملاعب".

وتأجلت بطولة أمم أوروبا، التي كانت ستقام للمرة الأولى في 12 مدينة أوروبية، لمدة عام لتقام في صيف 2021 بسبب وباء فيروس كورونا. ورغم تزايد أعداد المصابين بالفيروس عبر أوروبا تبقى خطة إقامة البطولة عبر المدن المختارة قائمة. وقال سيفرين، الذي أقر بوجود صعوبات :"حاليا نحن نخطط لليورو كما كنا نريدها بالضبط". وكان سيفرين حذرا عندما تم سؤاله إذا كان من الممكن أن تتبع اليورو الصيغة الطارئة التي اتبعتها بطولتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي الموسم الماضي، بإقامة المنافسات في مدينة واحدة داخل "فقاعة". وقال سيفرين إن اليويفا لا يفكر في هذا الأمر، ولكن يمكن أن يتم تنفيذ الامور بشكل مختلف. وهناك بعض الدول التي يمكنها أن تستضيف مثل هذا الحدث في وقت قصير من بينها ألمانيا، التي تستضيف يورو 2024.

طباعة