إقامة مباراة شالكه وبريمن من دون جمهور بسبب تزايد أعداد مصابي كورونا

أعلن نادي شالكه الألماني لكرة القدم اليوم السبت أن مباراته المقررة أمام فيردر بريمن اليوم في المرحلة الثانية من الدوري الألماني (بوندسليغا) ستقام بدون جماهير.

وجاء ذلك إثر تدخل من السلطات المحلية في ظل تزايد عدد المصابين بعدوى فيروس كورونا المستجد، في مدينة جلسنكيرشن بغرب ألمانيا، حيث يوجد استاد شالكه.

وكشفت البيانات التي نشرها معهد "روبرت كوخ" الألماني لمكافحة الأمراض المعدية وغير المعدية، اليوم السبت أن عدد الإصابات في جلسنكيرشن تجاوز معدل الــ35 حالة لكل 100 ألف شخص، ليصل إلى 5ر39 ، ليعلن نادي شالكه بعدها في بيان أن ذلك يعني أن المباراة ستقام بدون جمهور.

وكان المعدل وصل إلى 4ر33 حالة لكل 100 ألف شخص حتى أمس الجمعة، وهو ما عزز أمال شالكه في استضافة نحو 11 ألف مشجع بالاستاد، وجرى بيع التذاكر وفقا لذلك، لكن مع عدم إمكانية حضور المشجعين، من المفترض أن يستردوا أموال التذاكر.

وستكون هذه هي المرة الثالثة التي يتقرر فيها منع حضور الجماهير قبل ساعات من بداية مباراة في الدوري الألماني، رغم أن المسابقة لا تزال في المرحلة الثانية.

وكان إجراء مماثلا اتخذ قبل مباراة بايرن ميونخ أمام شالكه ومباراة كولون أمام هوفنهايم في المرحلة الأولى من البوندسليجا

طباعة