مفاجأة.. لقاح كورونا ليس شرطا لتنظيم أولمبياد طوكيو

أكدت اللجنة الأولمبية الدولي من خلال رئيسها الالماني توماس باخ اليوم أن «عودة الأحداث الرياضية في الآونة الأخيرة يثبت أنه من الممكن تنظيم هذه الأحداث دون أي مخاطر، وبدون الحاجة إلى لقاحات فيروس كورونا». وجاءت تصريحات باخ خلال مؤتمر صحافي للرد على مجموعة من الاستفسارات بخصوص مستقبل تنظيم الألعاب الرياضية العالمية، وعلى رأسها أولمبياد طوكيو التي تقام الصيف المقبل، بعد أن تأجلت بسبب تأثيرات الجائحة. وبات الآن الاتجاه بأن لا يكون لقاح كورونا شرط لتنظيم الألعاب.

وعلى الرغم من أن هناك شكوك جديدة حول إمكانية تنظيم الدورة الأولمبية في العام المقبل أيضا في ظل استمرار الأزمة الصحية حول العالم نتيجة استمرار تفشي العدوى بالفيروس سريع الانتشار، إلا أن باخ يرى بأن هناك تفاؤل بخصوص تنظيمها، وحتى بدون الحاجة إلى شرط توفر لقاح ضد فيروس كورونا.

طباعة