صفقة جديدة في ليفربول تهدد محمد صلاح وماني.. "مهارة وحركة"

أعلن نادي ليفربول عبر حسابه على "تويتر" عن تعاقده مع وولفرهامبتون الإنجليزي، البرتغالي دييغو جوتا، مقابل 41 مليون جنيه إسترليني بعقد يمتد خمس سنوات.
وكان جوتا (23 عاما) قد خطف أنظار المراقبين مع وولفرهامبتون، إذ خاض معه 67 مباراة في آخر موسمين، وسجل 16 هدفا، كما يعتبر أحد الوجوه الشابة التي يبني المنتخب البرتغالي مستقبله عليها وتحديداً في الناحية الهجومية، إذ يمتلك قدرة على المراوغة مستغلاً مهارته العالية.
ويفضل جوتا اللعب على الجناح الأيسر المركز الذي يشغله السنغالي ساديو ماني، ولكن المدربين الذين تعاقبوا على تدريبه يرون فيه لاعباً مميزا في الجناح الأيمن وهو مركز النجم المصري محمد صلاح مما يجعله خياراً مهماً للمدرب الألماني يورغن كلوب.
وإذا رغب جوتا في حجز مقعد أساسي في الفريق فإنه مطالب ببذل مجهود مضاعف للمشاركة بدلاً من أهم لاعبين في "الريدز" صلاح وماني اللذان يتوقع أن يجدا تهديداً بلعب عدد دقائق أقل مقارنة بالمواسم الماضية خصوصاً أن كلوب يتطلع إلى حلول إضافية تسهم في تسجيل الأهداف.
وكان محمد صلاح وماني قد عبرا عن امتعاضهما لدى قيام المدرب كلوب باستبدالهما في أكثر من مناسبة خلال المواسم الماضية الأمر الذي سيثير غضبهم في حال قرر الجهاز الفني إجلاس أحدهما على دكة البدلاء في بعض المباريات لمنح جوتا الفرصة في اللعب.
بالأرقام.. شارك جوتا خلال مسيرته الاحترافية في 213 مباراة مع أندية باسوش دي فيريرا وبورتو البرتغاليين وولفرهامبتون الإنجليزي سجل خلالها 68 هدفاً، ويعتبر من اللاعبين المهاريين وصاحب قدرات مميزة في المراوغة.
وأصبح جوتا ثالث صفقة يبرمها ليفربول في الموسم الحالي بعد الظهير الأيسر اليوناني كوستاس تسيميكاس (11 مليون جنيه استرليني)، والإسباني تياغو ألكانتارا نجم خط وسط بايرن ميونيخ الألماني (20 مليون جنيه استرليني).

 

 

طباعة