مفاجأة.. نادي برشلونة يؤكد رسمياً البدء بإجراءات "الإطاحة" بالرئيس بارتوميو

أكد نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم في بيان صحافي أنه بدأ بالفعل إجراءات التصويت بسحب الثقة من الرئيس الحالي، جوزيف بارتوميو، وذلك بعد أن بلغت التواقيع الرسمية المطالبة باستقالته 20 ألفا و687 توقيعا. وقال النادي إنه تأكد مبدئيا من صدقية التواقيع، وأنه سيخضعها للإجراءات المتبعة في النادي في هذا الخصوص لاعتمادها نهائيا. وقال النادي إنه قبل بدء الاجراءات رسميا، ستكون هناك 10 أيام لتنقيح التواقيع أكثر، والخاصة بأعضاء النادي.

وقال إنه قد يلجأ إلى إقصاء أي توقيع لم يستجب للاشتراطات المتبعة في النادي بهذا الخصوص. وأكد أنه بعد ذلك وفي حال تم اعتماد التواقيع نهائيا، فسيقوم مجلس الإدارة بالتصويت على سحب الثقة فعليا في مدة لا تتعدى عشرة أيام.

وأشارت صحيفة "ماركا" إلى أن الاجراءات كلها لن تتجاوز العشرين يوما بدءا من اليوم، وهو أمر غير مسبوق بالنسبة لتاريخ الرئاسة في النادي البرشلونة. ويذكر أن بارتوميو يتهمه أنصار واعضاء النادي بأنه وراء الكثير من الازمات والتي تسببت في مشاكل مادية وفنية للفريق، وأسهمت في الخسارة الكارثية والتاريخية بـ8-2 من بايرن ميونيخ، بجانب أزمة نجم الفريق ليونيل ميسي الذي طلب الرحيل في وقت سابق قبل العدول عن قراره، كما أن النادي تكبد خسائر مادية جسيمة بسبب صفقات فاشلة، ويضاف إليها اتهامات بالفساد طالت بارتوميو ومقربين منه.

طباعة