رئيس برشلونة يوجه صدمة إلى المدرب الجديد.. وجدل حول راتب ميسي

كشفت صحيفة "سبورت" المقربة من نادي برشلونة أن الرئيس جوزيف بارتوميو وجه صدمة شديدة إلى المدرب الجديد الهولندي رونالد كومان بعد أن كشف له أنه ليس لدى النادي القدرات المالية الكافية لإجراء التعاقدات التي يريدها.

وكانت المفاجأة الأكبر أن المهاجم الجديد الذي تحدثت الصحف عن إكمال الاتفاق معه، وهو الهولندي ممفيس ديباي، لم تكتمل لأن بارتوميو أكد لنظيره في نادي ليون جان ميشيل أولاس، أن النادي غير قادر على الاستجابة لكافة المطالب المالية التي يشترطها النادي الفرنسي، والبالغة نحو 30 مليون يورو.

وبعد أن نشرت صحف هولندية عن أن ليون تلقى تأكيدا من برشلونة لإتمام الاتفاق، ودفع المبلغ المطلوب، غرد رئيس نادي ليون جان ميشيل أولاس:"أخبرني رئيس نادي برشلونة أنهم يعانون ضائقة مالية بسبب فيروس كورونا، وليس لديهم مال كاف لتقديم عرض للمهاجم ديباي".

وقالت "سبورت" أيضا أن المدرب كومان عرض على النادي بحث إمكانية التعاقد مع مهاجم إنترميلان البلجيكي لوكاكو، خاصة وأنه دربه من قبل في إيفرتون الانجليزي، لكن رد بارتوميو لم يتأخر، وأخبر المدرب أن ينسى أمر لوكاكو كونهم غير قادرين على الاستجابة للمطالب المالية الكبيرة للنادي الإيطالي.

ودفع هذا الامر كومان إلى البحث في الخيارات المتاحة له مع الوضع الجديد، وقالت الصحيفة إنه تحدث إلى الأوروغوياني لويس سواريز أمس، وأخبره بأنه في حال لم يرحل فقد يدخل في حساباته للموسم الحالي.

من ناحية أخرى، أثير جدل جديد في النادي البرشلونة، وهذه المرة حول راتب النجم وقائد الفريق الأرجنتيني ليونيل ميسي، والبالغ نحو 96 مليون يورو. وعرضت إدارة النادي على ميسي التنازل عن جزء من راتبه، وأن يساهم في تخفيف الضائقة المالية على خزينة النادي، إلا أن رد ميسي تأخر، ولم يحسم بعد في الامر، ومهلة لبحث الامر.

طباعة