أسطورة الكرة الإنجليزية يقارن محمد صلاح بكريستيانو رونالد

أشاد أسطورة الكرة الإنجليزية غاري نيفيل، بالنجم المصري محمد صلاح، عقب البداية الطيبة للفرعون مع فريقه ليفربول في افتتاح الموسم الجديد للدوري الإنجليزي الممتاز، وتسجيله (هاتريك) في المباراة الافتتاحية لدوري موسم 2020-2021، مبيناً من خلالها الغريزة التهديفية لمحمد صلاح، وقيادته الـ "ريدز" للفوز على ليدز يونايتد بنتيجة "4-3".

وقارن أسطورة الكرة الإنجليزية، الأجواء التي تسود فريق ليفربول، خصوصاً فيما يتعلق بعلاقة صلاح وزملائه في الفريق، بزملاء سبق أن عاصرهم نيفيل في مانشستر يونايتد، من أبرزهم البرتغالي كريستيانو رونالدو، ومواطنه واين روني.

وقال نيفيل في تصريحات لشبكة سكاي سبورتس: "نعلم أنه لاعب ناجح، وأنه غريب بعض الشيء في قدرته بتقديم أداء مماثل في كل موسم للصورة التي ظهر عليها قبل أربعة سنوات، عندما وصل لأول مرة إلى ليفربول، وسجل 40 هدفاً، وتمكن من التعايش مع ذلك باستمرار وإظهار غريزته التهديفية على مدى عامين أو ثلاثة أعوام".

موضحاً: "غريزته في تسجيل الأهداف، والمنافسة الدائمة داخل الفريق خصوصاً مع السنغالي ساديو ماني، تذكرني بأجواء رافقتين في مانشستر يونايتد، والمنافسة بين كريستيانو رونالدو، وواين روني، فعلى الرغم من التميز الذي أبداه كل من صلاح وساديو ماني في ليفربول على مدار السنوات الماضية، إلا أنني أعتقد أن النجم المصري سيتفوق على زميله السنغالي".

مضيفاً: "السبب في اختلاف هؤلاء اللاعبين، أنهم يمتلكون شيئاً ما في رؤوسهم حين يعودون ليلاً إلى منازلهم، يدفعهم لشحذ الهمم ومواصلة المنافسة على لقب أفضل لاعبي العالم، واستمرارية العطاء من أجل الفريق".

واستطرد قائلاً: "أجرينا مناظرة بين ماني وصلاح الموسم الماضي، فلاعبي ليفربول يحبون ماني أكثر، إذ أن السنغالي يفعل شيئاً من نكران الذات لصالح الفريق، وصلاح لا يسر بذلك في بعض الأحيان، إذ أنه أكثر أنانية، ومحبوباً في الفريق لكن بشكل أقل، وأنا أنظر إليه على أنه غريب، واعتقد أنه يعوض ذلك من خلال القتال المستمر في أرض الملعب من أجل تسجيل الاهداف".

ويواصل النجم المصري محمد صلاح تألقه في الدوري الإنجليزي، بعد أن قاد فريق السبت الماضي، وعلى ملعب "أنفيلد" مقر الفريق، إلى تحقيق فوزاً مثيراً على ليدز يونايتد في الجولة الافتتاحية للبريميرليغ في الموسم الجديد 2020-2021، بتسجيل صلاح للهاتريك، ما أثار حفيظة النجم الإنجليزي غاري نيفيل الذي تطرق إلى مسيرة صلاح في ليفربول، وكيفية تحقيقه لـ 97 هدفاً على مدار 154 مباراة خاضها الفرعون مع "الريدز" في جميع المسابقات، وصناعته لـ 41 هدفاً لزملائه، ومقارنتها بمسيرة ساديو ماني مع الفريق التي تقتصر على 81 هدفاً على مدار 172 مباراة، بجانب اكتفاء السنغالي في صناعة 34 هدفاً لزملائه في ليفربول.

 

طباعة