هازارد "السمين" يثير غضب زيدان وإدارة ريال مدريد مجدداً

قالت صحيفة "ذي الصن" البريطانية إن إدارة ريال مدريد غاضبة جدا، وكذلك مدرب الفريق، الفرنسي زين الدين زيدان بعد عودة نجم الفريق، البلجيكي إدين هازارد إلى النادي الملكي بسمنة واضحة، خاصة على مستوى البطن. وقالت الصحيفة إن وزن هازارد زاد بـ5 كيلوغرامات، وهو أمر تم التشديد على عدم حصولها مع اللاعب في فترات سابقة.

وأكدت أن الجهاز الفني ومشرف اللياقة البدنية، بات لديهم عمل كبير لإعادة اللاعب مجددا إلى اللياقة المطلوبة، خاصة وأن الموسم الجديد ينطلق غدا، رغم أن أولى مباريات ريال مدريد تأجلت حتى موعد لاحق. وقالت إن الغضب ناجم عن كون اللاعب لم يظهر الاحترافية المطلوبة في الحفاظ على رشاقته، خاصة وأن الامر تكرر للمرة الثانية، بعد الموسم الماضي الذي ظهر خلاله بسمنة واضحة، تسببت كثيرا في بطء حركة اللاعب في الملعب، وأسهمت في غياب فعاليته في معظم فترات الموسم.

وقالت الصحيفة إن التقديرات الأولى تؤكد حاجته إلى 3 أسابيع على الأقل للتخلص من الوزن الزائد. في حين أن ريال مدريد لديه 9 أيام فقط متبقية قبل أولى مبارياته أمام ريال سوسيداد. وزاد من غضاب الإدارة الملكية أن هازارد تم استدعاؤه أخيرا إلى منتخب بلجيكا على الرغم من تعرضه للإصابة. لكن صانع الألعاب لم يلعب أي دقيقة دولية، وظل في الدكة فقط.

وكان هازارد قد وصف الموسم الماضي بـ"السيء" بالنسبة له، ووعد جماهير ريال مدريد بأن يظهر بشكل مغاير في الموسم الجديد، لكن يبدو أنه لن يكون جاهزا لضربة البداية.

طباعة