اليابان مصممة على تنظيم "الأولمبياد بأي ثمن"

أكدت وزيرة أولمبياد (طوكيو 2020) في اليابان سيكو هاشيموتو على ضرورة إقامة دورة الألعاب الأولمبية المؤجلة رغم أزمة فيروس كورونا المستجد. وقالت هاشيموتو في مؤتمر صحافي أمس:"أظن أنه علينا إقامة الأولمبياد بأي ثمن". وأضافت: "جميع المشاركين في الألعاب يعملون معا من أجل التحضير للحدث، بينما الرياضيين يكثفون جهودهم استعدادا للعام المقبل، وذلك رغم الظروف الصعبة التي فرضتها أزمة كورونا".

وواصلت: "أود أن نركز كل جهدنا لمواجهة فيروس كورونا، حتى تتمكن اللجنة الأولمبية الدولية من الإعلان في أقرب وقت ممكن عن إمكانية إقامة الأولمبياد". وتباينت وجهات نظر المسؤولين في اليابان حول تأجيل منافسات الأولمبياد لتقام في العام المقبل

وفي أواخر يوليو الماضي، قال رئيس اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو يوشيرو موري، في تصريحات لشبكة "إن اتش كي" إن المنافسات ربما يتم إقامتها العام المقبل في حال تحسن وضع فيروس كورونا بشكل كبير. وأضاف موري: "لا يمكننا فعل ذلك إذا استمر الوضع الحالي".

طباعة