بالفيديو.. الحوار الكامل لميسي واتهامه رئيس برشلونة بخيانة العهد وعن "بكاء عائلته"

وجه نجم وقائد فريق برشلونة، الارجنتيني ليونيل ميسي اتهامات شديدة إلى رئيس النادي جوزيف بارتوميو خلال المقابلة الصحافية التلفزيونية التي أعلن خلالها البقاء مع فريقه أمس، منهيا بذلك أزمة شغلت وسائل الإعلام العالمية وعشاق كرة القدم لنحو 10 أيام، منذ خطابه الشهير بـ"الفاكس" لإدارة النادي مؤكدا فيه رغبته بالرحيل.

واتهم ميسي رئيس النادي بخيانة العهد، وقال إنه لا يلتزم بكلمته، وكشف عن أن رغبته في الرحيل كانت منذ فترة طويلة، وبدأت بالضبط بعد الخسارة من روما في دوري أبطال أوروبا، وكان يرغب بشدة في تجربة جديدة، بطموحات أخرى. وقال إنه أعطى كل شيء لبرشلون، وشعر بأن من حقه البحث عن شيء آخر. وكشف أنه قال لإدارة النادي طوال العام أنه يرغب في الرحيل، وقال: تحدثت إلى الجميع قبل فترة طويلة، وأكدت لهم رغبتي بالرحيل، بمن فيهم الرئيس، وقال لي انتظر حتى نهاية الموسم، وسيكون بإمكانك الاختيار بين الرحيل أو البقاء.

وأضاف: لكنه لم يلتزم بكلمته، وهذا أمر آلمني، لكنني أعطيت كل شيء، وشعرت أن من حقي أن أغادر مجانا هذا الصيف. وقال إن الامر ليس متعلقا بالمال، كونه حصل على فرصة المغادرة مرارا وبمقابل مادي أكبر من الذي يحصل عليه من برشلونة. وشدد على أنه الان ملتزم باللعب مع برشلونة، وسيعطي كل شيء للفريق. لكنه قال إن الازمة الراهنة كشفت له حقيقة الكثيرين، وأنه شعر بالألم الكبير لتشكيك البعض في وفائه لنادي برشلونة.

من جهة أخرى، كشف ميسي عن ردة فعل أفراد أسرته حين أعلن رغبته بالرحيل عن النادي فقال: بمجرد أن سمعوا الخبر بدأ الجميع بالبكاء، أولادي وزوجتي وبعض افراد أسرتي، لم يرغبوا في ذلك، أولادي بدأوا بالبكاء لأنهم لم يريدو تغيير مدارسهم. يذكر أن ميسي لم يظهر في التدريبات الصباحية، ويعتقد بشكل كبير أن يلتحق بالفريق غداً.

 

 

 

طباعة