رئيس برشلونة مهدد بالسجن إذا سمح بخروج ميسي من برشلونة مجاناً

صورة

كشف الصحافي الشهير في شبكة "سكاي سبورتس" الإسباني جيليم بالاغ عبر سلسلة تغريدات له عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بأن رئيس برشلونة الحالي، جوسيب ماريا بارتوميو مهدد بالسجن في حال سمح برحيل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مجاناً.

وقال بالاغ: "إن بارتوميو سيعاني الأمرين في حال رحيل ميسي عن برشلونة مجاناً، إذ سيحق للرئيس القادم مقاضاة الرئيس الحالي، وقد يصل به الأمر إلى دخول السجن كعقوبة على التفريط في ميسي وتوريط النادي في مشكلات مالية"، مشيراً إلى أن "رحيل ميسي بالمجان عن برشلونة سيعرض النادي إلى خسائر مالية ضخمة، وإذا أقيمت الانتخابات وجاء رئيس جديد خلفا لبارتوميو، فقد يتجه لمقاضاته، وبالتالي من الممكن إصدار حكم ضد بارتوميو والزج به في السجن".

وأوضح بالاغ: "بارتوميو لن يفرط في ميسي بسهولة، وسيحاول الإبقاء عليه لأنه لن يقدر على تعويض النادي ماديا حال رحيل النجم الأرجنتينى".

وتقام انتخابات رشلونة في مارس المقبل، ومن المرجح إزاحة بارتوميو عن الرئاسة خصوصاً بعد الإخفاقات المتتالية فنياً أبرزها الهزيمة الكارثية بدوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونخ 2-8، فضلاً عن الأخطاء الإدارية التي ارتكبها مجلس إدارة بارتوميو خلال الموسم المنصرم بدءاً من العلاقة المتوترة مع اللاعبين وملف المدربين.

 

طباعة