رد صادم من إدارة برشلونة على ليونيل ميسي

كشفت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية اليوم أن نادي برشلونة رد على رغبة نجمه، ليونيل ميسي بالرحيل خلال الصيف الحالي، بطريقة صادمة لم يكن يتوقعها. وقالت الصحيفة إن مسؤولين في النادي أكدوا لها أنه تم التواصل بالفعل بين والد ليونيل ميسي، خورخي، وهو مدير أعماله، ونقلوا إليه أنهم لن أي حديث عن مفاوضات بخصوص رحيل ميسي لن يتم النظر إليها.

وقالوا إنه في حال قرر وتمسك بقراره، فعلي أي نادي راغب في التعاقد معه دفع الشرط الجزائي في عقده البالغ 700 مليون يورو. وشددوا على أنه يستحيل أن يتركوه يرحل مجانا، أو حتى بمبلغ أقل من الشرط الجزائي، إلى جانب أنهم لن يوافقوا على الإطلاق على أي صفقة فيها لاعبين آخرين بجانب مبلغ مالي. يذكر أن ميسي اتصل قبل أيام بمدرب مان سيتي بيب غوارديولا، واتفق معه على الانتقال إلى سيتي، وقالت صحف عديدة بينها "سبورت" أنه بالفعل تم الاتفاق بين النادي الانجليزي وميسي على ضمان راتبه السنوي نفسه في برشلونة، إلى جانب دفع مبلغ مالي يفوق 100 مليون يورو إلى برشلونة، بجانب ضم لاعبين آخرين إلى الصفقة على غرار البرتغالي بيرناردو سيلفا والبرازيلي خيسوس، وكذلك الجزائري رياض محرز.

وكشفت صحيفة "التايمز" البريطانية اليوم أن ممثلا للنادي الانجليزي، وهو المدير التنفيذي فيران سوريانو وصل إلى إسبانيا، وبالذات إلى مدينة برشلونة، وأن اجتماع مهما سيجمع بينه وبين والد ليونيل ميسي، إلى جانب اجتماع مرتقب مع إدارة النادي الإسباني.

ومن المتوقع أن تتضح الأمور أكثر بخصوص الصفقة الحلم خلال أيام، كون إدارة برشلونة تضع عراقيل وشروط تعجيزية لتحسين شروط التفاوض مع أي ناد راغب في ذلك بحسب صحف إسبانية، رغم أن عددا من مسؤوليها مايزال يمني النفس بأن يعدل ميسي عن قراره ويوافق على الاستمرار، وهو بات شبه مستحيل بحسب "ماركا" التي أكدت أن رغبته في الرحيل لا رجعة فيها.  

 

طباعة