قائد مان يونايتد ماغواير واثق من براءته

هاري ماغواير ينتظر إعادة محاكمته في اليونان. ■ أ.ف.ب

قال قائد فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، هاري ماغواير، إنه واثق من حصوله على البراءة، من كل التهم الموجهة إليه في اليونان، عند إعادة محاكمته.

وعوقب ماغواير، مدافع منتخب إنجلترا، بالسجن 21 شهراً و10 أيام، لكن مع إيقاف التنفيذ لثلاثة أعوام، إثر إدانته بالاعتداء على رجال الشرطة في اليونان، ومحاولة دفع رشوة.

لكن طبقاً للقانون اليوناني، ستجري إعادة المحاكمة، بعد أن تقدم اللاعب، البالغ من العمر 27 عاماً، باستئناف، وقال ماغواير: إنه واثق من نقض الحكم.

وقال ماغواير، في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي): «لديَّ ثقة هائلة بالقانون اليوناني، إعادة المحاكمة تمنحنا المزيد من الوقت للاستعداد وجمع الأدلة، وإتاحة حضور الشهود للمحكمة، وأثق حقاً بأن الحقيقة ستظهر». وقال ماغواير، في أول مقابلة له بعد صدور الحكم، إن رجال شرطة بملابس مدنية هاجموه، ووجهوا له ضربات في ساقيه، وأبلغوه بأن مسيرته الكروية قد انتهت. وأضاف أنه حاول الهرب، لأنه لم يعرف أنهم من رجال الشرطة.

 

طباعة