الأهلي المصري يهاجم بشدة مرتضى منصور.. ويرفض حضور احتفالات الزمالك

رفض مجلس إدارة الأهلي المصري تلبية دعوة نادي الزمالك لحضور حفل افتتاح إنشاءات مقر القلعة البيضاء المقرر لها غدا، وهاجم بشدة رئيس الزمالك مرتضى منصور. وقال مجلس إدارة الأهلي في بيان رسمي اليوم إنه يحترم كيان نادي الزمالك وأعضائه وجماهيره، ولكن مع التأكيد على العديد من النقاط، فيما يخص الدعوة التي وجهها رئيس نادي الزمالك لمجلس إدارة الأهلي، للمشاركة في احتفالات يقيمها بناديه.

وأضاف:"تم استقبال مندوبي نادي الزمالك حاملي الدعوة بالشكل الذي يليق بقيم وتقاليد الأهلي. وهو ثابت لدينا بالصوت والصورة في كاميرات المراقبة على بوابات النادي، على عكس ما ورد في بيان نادي الزمالك من كلام عار تمامًا من الصحة، وهو قيامنا بطرد مندوبيه". وأوضح: "كيف يقبل مجلس إدارة الأهلي دعوة للمشاركة في احتفالات ممن أساء لكل المصريين على مدار ما يقرب من عامين كاملين، عبر الشاشات ومواقع التواصل الاجتماعي بألفاظ خارجة، وسباب وشتائم وخوض في الأعراض، وإثارة الفتن بين الجماهير، وهدم لكل قيم المجتمع المصري دون حسيب أو رقيب".

وتابع:"كيف يقبل مجلس إدارة الأهلي دعوة ممن سب وشتم النادي ورموزه وقياداته، وكال لهم الاتهامات الباطلة وأساء إلى أسرهم، وهو يحتمي بحصانة برلمانية تقف حائلا أمام تفعيل القانون في بلد سيادة القانون". وأضاف: "كيف يقبل مجلس إدارة الأهلي دعوة ممن تقدمنا ضده بـ13 بلاغا، لاتخاذ الإجراءات القانونية حيال تجاوزاته التي فاقت كل الحدود بطريقة شبه يومية على شاشة قناة ناديه، وحساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن للأسف تعطل القانون.. كيف يقبل مجلس إدارة الأهلي دعوة ممن تقدمنا ضده بشكاوى لكافة الجهات المعنية، وطلبنا الحصول على حقوقنا المشروعة وبالقانون، وللأسف لم نتلق أي رد من أي جهة حتى الآن، بالرغم من تكرار شكوانا لذات الجهات على مدار ما يقرب من عامين".

وأضاف: الأهلي وهو لا يقبل المزايدة على وطنيته والقائمين عليه والعمل للصالح العام، يرحب بكل المبادرات التي تساعد على وحدة الصف والتقارب والتلاحم بين كل أبناء الوطن، شريطة تفعيل القانون بحق المتجاوز. ومن يتحدث عن رفض النادي الأهلي لدعوة رئيس الزمالك عليه أن يبلغنا أولًا بالطريقة التي نحصل بها على حقوقنا المشروعة، في وجود الحصانة البرلمانية التي تعطل القانون".

طباعة