إحالة مخرج مباراة الأهلي والزمالك إلى التحقيق بسبب "النشيد الوطني المصري"

أصيب جمهور الزمالك بصدمة كبيرة بعد أن تجاهل مخرج مباراة القمة أمام الغريم التقليدي الأهلي في الدوري المصري لكرة القدم، لاعبي فريقهم خلال اصطفاف اللاعبين في أرض الملعب للاستماع للنشيد الوطني وتركيز الصورة على لاعبي الأهلي فقط، مما دفع مدير التلفزيون المصري نائلة فاروق إلى إحالة المخرج هشام عبد الودود للتحقيق أمام الشئون القانونية، بحسب تقارير مصرية.

واعتذر المشرف على البرامج الرياضية فى التلفزيون ‏المصري محمد إبراهيم لجماهير الزمالك على أخطاء مخرج مباراة القمة التي انتصر فيها الزمالك 3-1، وقال في مداخلة عبر قناة الزمالك: "إن أخطاء مخرج مباراة ‏القمة غير مقصودة على الإطلاق، ونقلنا الصورة بشفافية وبدون ‏تحيز لفريق عن الآخر".، مضيفاً: "الخطأ الذي حدث بتسليط الكاميرا على لاعبي الأهلي فقط ‏خلال النشيد الوطني لم يكن مقصوداً، فالوقت لم يكن كافياً لتحويل ‏الكاميرات على لاعبي الزمالك والمخرج فوجئ بانتهاء السلام الوطني ‏سريعاً، وربما مواقع التواصل الاجتماعي هي من تشعل الأجواء".‏

وكان مقدم الاستوديو التحليلي على قناة الزمالك طارق يحيى قد وجه لوماً شديداً لمخرج المباراة خصوصاً أن المباراة تعتبر على أرض الزمالك وكان لابد من ظهوره أولا في كادر التصوير".

وأثارت الواقعة سخط كثير من الزملكاوية الذين شككوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي في ميول المخرج واعتبروه أهلاوياً، قبل أن يخمد الفوز الكبير غضبهم.

طباعة