مدرب البايرن: أمام سان جرمان نحتاج إلى أداء متكامل

الماكينة الألمانية لم ترحم ليون في نصف النهائي. أ.ب

اعترف مدرب فريق بايرن ميونيخ الألماني، هانزي فليك، بأن فريق ليون الفرنسي أزعج فريقه في بداية المباراة بينهما بالمربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا، لكن الحظ حالف الفريق لتحقيق الفوز على ليون. وفاز بايرن على ليون بثلاثة أهداف نظيفة، مساء أول من أمس، في الدور قبل النهائي للبطولة، ليضرب موعداً مع باريس سان جيرمان الفرنسي في المباراة النهائية للبطولة. وعن مواجهة سان جرمان قال: «سنحتاج إلى أداء متكامل، كون الفريق الخصم صعب جداً».

وأوضح فليك: «كنا نعلم أن المباراة ستكون قوية وصعبة، لأن ليون تغلب على يوفنتوس الإيطالي ومانشستر سيتي الإنجليزي في الدورين السابقين. ليون أزعجنا وضغط علينا في بداية المباراة، لكننا أفلتنا بالفوز ببعض الحظ. أهدرنا العديد من الكرات السهلة. ويتعين علينا تجنب هذا».

وأضاف: «علينا أن نستعيد قوانا، ونستجمع طاقتنا، لنكون على استعداد لمواجهة باريس سان جيرمان».

وأكد سيرج نابري، الذي سجل الهدفين الأول والثاني لبايرن في الشوط الأول، وكان أحد أبرز نجوم اللقاء، أن بايرن حظي «ببعض الحظ». وأضاف: «نريد الآن استكمال الثلاثية (دوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا)، وسنبذل كل ما بوسعنا للفوز بلقب دوري الأبطال الأحد المقبل».

في المقابل، واصل نجم هجوم البايرن، ليفاندوفسكي تحطيم الأرقام القياسية، ورفع رصيده في صدارة ترتيب الهدافين إلى 15 هدفاً، ليتخطى رفقة غنابري الرقم المسجل باسم ثنائي ريال مدريد الإسباني في موسم 2013-2014 البرتغالي كريستيانو رونالدو (17 هدفاً)، والويلزي غاريث بايل (ستة أهداف) اللذين سجلا معاً 23 هدفاً.

وسجل ليفاندوفسكي حتى الآن في تسع مباريات متتالية في البطولة، ليعادل رقم الهولندي رود فان نيستلروي عام 2003، ويقترب من رونالدو (11 مباراة) في عام 2018، كما أصبح على بُعد هدفين من معادلة رقم الدون البرتغالي (17 هدفاً) في موسم واحد 2013-2014.


- ليفاندوفسكي على بعد هدفين من معادلة رقم رونالدو في دوري الأبطال بـ17 هدفاً.

طباعة