نجم برشلونة يحطم سيارته الـ"فيراري" وهو في حالة سكر

صورة

بات نجم فريق برشلونة، البرازيلي أرتر ميلو، عامل جذب للأخبار المثيرة للجدل في الأسابيع الماضية، إذ بعد سلسلة من الأخبار السيئة عنه في الفترة الأخيرة، أضاف إليها حادثة تحطيم سيارته الفيراري وهو في حالة سكر، ما سيجعله معرضا لإيقاف رخصة قيادته لفترة طويلة، بجانب غرامة مالية كبيرة متوقعة عليه في إسبانيا.

وذكرت صحيفة "دياري دي جيرونا" الكاتالونية اليوم، أن أرتر ميلو، كان برفقة أحد الأشخاص، حين كان يقود سيارته في الرابعة صباحا في مدينة بالافروغال في إقليم جيرونا، حين انحرفت عن الطريق، واصطدمت بأحد أعمدة الإنارة.

وبعد تحليل درجة الكحول، تبين أنها 0.55 ملغ في كل لتر، ما يعني أنه سيخضع للمحاكمة، على اعتبار أنه تخطى حاجز الـ0.5 ملغ لكل لتر. وبات ميلر معرضا لفقدان رخصته بين 6 أشهر إلى عام كامل.

يذكر أن ارتر ميلو دخل في جدال مع إدارة ناديه منذ أسابيع، حيث ضغط بقوة من أجل إتمام انتقاله إلى يوفنتوس، كما سبق له أن غادر إسبانيا، ورفض مطالبات النادي بعودته، قبل أن يقرر العودة فقط لإتمام كل الأمور العالقة لتسهيل انتقاله. ولا يبدو برشلونة في مشكلة حاليا من أجل السماح برحيل اللاعب، خاصة بعد فضيحة الهزيمة بـ8-2، إلا أنه لا يريد انتقاله دون تحقيق عائد مادي جيد، وهو أمر لا يبدو متاحا للنادي، خاصة بعد كارثة ربع نهائي دوري الأبطال.

طباعة