مدرب أتالانتا: نشعر بندم كبير جداً على إضاعة فرصة تاريخية في أبطال أوروبا

عبّر مدرب فريق أتالانتا الايطالي، جان بييرو غاسبيريني عن خيبته العميقة لإهدار الفوز في الدقائق القاتلة امام باريس سان جرمان الفرنسي، أمس في دوري ابطال اوروبا في كرة القدم. وتقدم أتالانتا بهدف الكرواتي ماريو باشاليتش حتى الدقيقة التسعين، عندما عادل البرازيلي ماركينيوس ثم سجل الكاميروني اريك مكسيم تشوبو موتنيغ هدف الفوز في الوقت البدل عن ضائع.

وقال غاسبيريني لشبكة "سكاي سبورت": "يجب أن أقول إننا نشعر بندم كبير على إضاعة فرصة تاريخية، كنا قريبين جدا، كانت قريبة جدا. بدا الامر وكأننا سنحقق إنجازا رائعا". وتابع "يمكننا ان نشعر بالرضا من التجربة، تطوّرنا في دوري الابطال. بدا الامر كما لو اننا فعلنا ذلك".

وكان فريق مدينة برغامو، المتضررة بشكل كبير من فيروس كورونا المستجد، في طريقه لمتابعة قصته الرائعة في دوري الابطال وبلوغ نصف النهائي للمرة الاولى في تاريخه، قبل ان يقلب الفريق المملوك قطريا الطاولة عليه في اللحظات القاتلة ويضرب موعدا مع الفائز يبين اتلتيكو مدريد الاسباني ولايبزيغ الالماني اللذين يلتقيان اليوم.

وعن دخول المهاجم كيليان مبابي العائد من اصابة بكاحله في آخر نصف ساعة، قال غاسبيريني الذي قاد فريقه الى مركز ثالث في الدوري لموسمين تواليا وسجّل فريقه 98 هدفا في "سيري أ": "دخول مبابي وتواجد نيمار قلبا الامور لمصلحة باريس سان جرمان". واضاف عن المهاجم الشاب بطل العالم "منح دخوله طاقة لباريس سان جرمان الذي كان في طريقه لخسارة المباراة، كان اساسيا نظرا لما قدمه في المباراة". واردف "هدف التعادل يترك لنا بعض المرارة. لكن باريس سان جرمان لديه فرصة جيدة للوصول الى النهائي".

طباعة