المغربي النصيري يقود إشبيلية إلى ربع نهائي الدوري الأوروبي

النصيري (يسار) يحتفل مع زميله في إشبيلية كارلوس بالفوز على روما 2-صفر. ■ إي.بي.إي

واصل إشبيلية الإسباني مشواره في مسابقته المفضلة، وبلغ الدور ربع النهائي للدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» بصحبة باير ليفركوزن الألماني، وذلك بفوز الأول على روما الإيطالي 2-صفر في دويسبورغ الألمانية، بفضل تألق الدولي المغربي يوسف النصيري الذي سجل الهدف الثاني، وفاز ليفركوزن على ضيفه رينجرز الاسكتلندي 1-صفر، أول من أمس، خلف أبواب مؤصدة.

وبعد توقف دام نحو خمسة أشهر، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، عاودت المسابقة القارية الثانية من حيث الأهمية نشاطها الأربعاء، بتأهل شاختار دانييتسك الأوكراني وكوبنهاغن الدنماركي ومانشستر يونايتد الإنجليزي وإنتر ميلان الإيطالي إلى ربع النهائي، الذي ستقام جميع مبارياته في ألمانيا من لقاء واحد، بسبب تداعيات التوقف الذي تسبب فيه «كوفيد-19». ويلتقي إشبيلية في ربع النهائي، المقرر الإثنين والثلاثاء المقبلين، مع ولفرهامبتون أو أولمبياكوس، فيما يلعب ليفركوزن مع إنتر ميلان، ومانشستر يونايتد مع كوبنهاغن، وشاختار مع الفائز من بازل وإينتراخت فرانكفورت.

وكان الفريق الإسباني الأخطر في مواجهة ممثل العاصمة الإيطالية. وأثمر ضغط النادي الأندلسي هدفاً في نهاية المطاف عبر سيرخيو ريغيلون، الذي وصلته الكرة من الأرجنتيني إيفر بانيغا (22). ونشط روما بعد ذلك بحثاً عن إدراك التعادل، لكنه عجز عن الوصول إلى شباك الحارس المغربي ياسين بونو، ثم من هجمة مرتدة سريعة انطلقت من منتصف منطقة النادي الأندلسي، وبمجهود فردي مميز للأرجنتيني لوكاس أوكامبوس على الجهة اليمنى، عزز فريق المدرب خولن لوبيتيغي تقدمه بهدف ثان، سجله المغربي يوسف النصيري في الثواني الأخيرة من الشوط الأول (44).

طباعة