ذكرى سيئة لبرشلونة مع حكم مباراة نابولي بدوري الأبطال غداً

يخوض فريق برشلونة غداً لقاء مصيريا أمام ضيفه نابولي في إياب دور الـ16 ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم المتوقفة منذ مارس الماضي، والتي استأنفت بلقاءي ريال مدريد وسيتي، ويوفنتوس أمام ليون أمس، كما سيخوض بايرن ميونيخ مواجهة أخرى أمام ضيفه تشلسي غدا أيضا ضمن نفس الدور.


وأسند الاتحاد الأوروبي لكرة القدم مهمة قيادة مباراة برشلونة ونابولي إلى الحكم التركي الشهير، شكير، الذي لا يحمل البرشلونيين ذكرى طيبة معه، حيث قاد المباراة التي يريدها كل مشجع ولاعب برشلوني نسيانها، وهي الخسارة المدوية برباعهية أمام فريق ليفربول الموسم الماضي، وكانت هزيمة مذلة وأليمة لبرشلونة، خاصة وأنها الفريق الأحمر حقق ريمونتادا "شبه مستحيلة" بعد أن خسر ذهابا في كاتالونيا بنتيجة 3-0.

لكن برشلونة لديه ذكرى طيبة أيضا مع الحكم نفسه تعود لنهائي 2015، حين كان الحكم حاضرا وشاهدا على فوز برشلونة على اليوفي 3-1، ليتوج بلقبه الخامس في المسابقة.

طباعة