ميسي يلجأ إلى أساليب نوم غير تقليدية للحماية من فيروس "كورونا"

كشفت صحيفة "أس" الإسبانية، عن لجوء النجم الأرجنتيني، ومهاجم نادي برشلونة الإسباني، ليونيل ميسي، إلى النوم على نوع معين من الفراش، الذي يوفر حماية له ضد الفيروسات بشكل عام، وفيروس "كورونا المستجد" على وجه التحديد.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، أن نجم برشلونة، يتكل في نومه وحمايته من الفيروسات، على فراش "Viruclean"، الذي يستطيع القضاء على الفيروسات بنسبة (99.84%)، في مدة أقصاها أربعة ساعات.

ويكلف الفراش الذي يتم صناعته من قبل شركة "Tec Moon" الإسبانية، قرابة 1200 دولار تقريباً. ويتضمن نظاماً خاصاً يدعى "نظام للنوم"، وهو عبارة عن كتلة اسفنج عادية، محاطة بطبقة من القماش المكون من جسيمات تمت صناعتها بتقنية "النانو" دقيقة الصغر، إلى درجة تصعب رؤيتها بالعين المجردة، وهي التي تتولى تدمير الفيروس وتقضي عليه في مدة لا تتجاوز أربعة ساعات، كما أن الفراش يقوم بتدليك ناعم للقدمين، ويساعد على النعاس والنوم المريح، ما دفع ميسي، وفقاً للصحيفة، لشراء كمية كبيرة منه لمقر سكنه في إسبانيا، وشحن العديد منه إلى أفراد عائلته في الأرجنتين.

ولا يعد ميسي نجم الكرة الوحيد الذي ينام على فراش "Viruclean"، إذ أن كل من الأرجنتيني أغويرو نجم مانشستر سيتي الإنجليزي، والإسباني ساول نيغويز لاعب أتلتيكو مدريد الإسباني، وآخرون يضعون ثقتهم في هذا النوع من الفرش.

طباعة