اليابانية تسوباتا.. ممرضة وملاكِمة تحلم بالأولمبياد

تحلم اليابانية أريسا تسوباتا بالمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو العام المقبل، وتبدّل في انتظارها بين نوعين من القفازات: رياضية تضعها في حلبة الملاكمة، وطبية خلال عملها كممرضة في مستشفى، حيث تخشى التقاط عدوى فيروس كورونا.

وتهتم الشابة البالغة (27 عاماً)، في الأغلب بمرضى السرطان، لكن وباء «كوفيد-19» تحول إلى تهديد دائم في المستشفى حيث تعمل، لاسيما عند ذروة انتشار الوباء في البلاد خلال الربيع المنصرم، عندما كان النظام الصحي يعاني ضغطاً كبيراً.

تقول تسوباتا: «نواجه، دائماً، خطر التعرض للعدوى في منشأة طبية (...) أنا وزملائي نعمل في ظل ضغط ناجم عن إمكانية إصابتنا بكورونا»، الذي تسبب بأكثر من 14 مليون إصابة و610 آلاف حالة وفاة حول العالم منذ ديسمبر. ومثل معظم الرياضيين في مختلف أنحاء العالم، أدى الوباء إلى تعطيل التدريبات الخاصة بتسوباتا. لكن تأجيل أولمبياد طوكيو من الصيف الحالي حتى صيف 2021 جاء لصالحها.

وكان من المقرر أن ينطلق أولمبياد العاصمة اليابانية في 24 يوليو الجاري، لكن تفشي «كوفيد-19» دفع إلى تأجيله حتى يوليو 2021.

طباعة