نجل البطل الأولمبي زاناردي يثق في تعافي والده بعد زوال الخطر

أكد نجل نجم سباقات فورمولا-1 والبطل البارالمبي السابق أليكس زاناردي أن حياة والده لم تعد في خطر وأنه هناك "مؤشرات مشجعة" على تعافيه.

وكان زاناردي السائق الإيطالي السابق في بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1 والبطل البارالمبي تعرض لإصابات خطيرة في حادث مرور في 19 يونيو الماضي ، ونقل إلى مركز لإعادة التأهيل أمس الثلاثاء بعد أكثر من شهر في المستشفى.

وقال نجله نيكولو في مقابلة نشرتها صحيفة "إل كورييري ديلا سيرا" الإيطالية اليوم الأربعاء : "أبي سيفعل هذا ، أثق بذلك. سيحققه هذه المرة أيضا. وفي يوم ما سنتحدث عنه. سيتحدث معي وكذلك مع أطفالي (المستقبليين). أنا متفائل ، وكذلك أمي".

وأوضح نيكولو  (21 عاما) لم يستعد وعيه وأنه قد لا يستعيد بصره. وقال : "ما يهم هو معرفة ما إذا كنا سنتمكن من التواصل معه مجددا. لدينا طريق طويل أمامنا".

وأشار نيكولو إلى أن تعافي زاناردي "كان أسرع بكثير مما كنا نتوقعه. ولكن لا ينبغي أن تكون مفاجأة لنا: هذا أبي. طاقة هذا الرجل لا تصدق ، قوته استثنائية".

طباعة