أول تعليق من إدارة نادي مانشستر سيتي بعد قرار محكمة التحكيم الرياضي

رحب نادي مانشستر سيتي الإنجليزي بقرار محكمة التحكيم الرياضي (كاس) القاضي بإلغاء العقوبة التي كان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) قد فرضها عليه بحرمانه المشاركة في مسابقاته لموسمين على خلفية مخالفته قواعد اللعب المالي النظيف، مكتفية بغرامة مالية قدرها 10 ملايين يورو.
وقال النادي في بيان صحافي اليوم الإثنين: "إن نادي مانشستر سيتي ومستشاريه القانونيين لم يبحثوا بعد القرار الكلي لمحكمة التحكيم الرياضي (كاس)، إلا أن النادي يرحب بنتائج القرار الصادر هذا اليوم كونه يؤيد موقف نادي مانشستر سيتي والأدلة التي تمكن من تقديمها، ويتقدم النادي بالشكر لأعضاء لجنة التحكيم على جهودهم والإجراءات القانونية التي تمت مراعاتها في إصدار القرار".
وضمن سيتي، المتوج بطلا للدوري الممتاز عامي 2018 و2019، التأهل الى الموسم المقبل من مسابقة دوري الأبطال، إذ سينهي هذا الموسم في المركز الثاني في ترتيب الدوري الإنكليزي الممتاز خلف ليفربول الذي حسم اللقب المحلي لصالحه.

طباعة