قرعة دوري أبطال أوروبا اليوم

مدينة نيون السويسرية تستضيف قرعة «أبطال أوروبا» المصغرة. أرشيفية

بعد مضي أربعة أشهر على المباراة الأخيرة في دوري أبطال أوروبا لهذا الموسم، تتجه الأنظار اليوم إلى مدينة نيون السويسرية، حيث تجرى قرعة البطولة المصغرة، مع الأمل بألا يتسبب فيروس «كورونا» المستجد بتعكير خطة إكمال المسابقة القارية الأم في العاصمة البرتغالية لشبونة.

في 11 مارس تغلب باريس سان جرمان الفرنسي على ضيفه بوروسيا دورتموند الألماني 2-صفر خلف أبواب موصدة، وحسم تأهله إلى ربع النهائي للمرة الأولى منذ أربعة أعوام، محتفلاً بعدها مع مشجعيه الذين تجمهروا خارج أسوار ملعب «بارك دي برانس».

في الأمسية ذاتها، فقد ليفربول الإنجليزي لقبه بخسارته على أرضه أمام أتلتيكو مدريد الإسباني 2-3 (سقط أيضاً ذهاباً صفر-1)، لكن هذه المرة بحضور قرابة 52 ألف متفرج في مدرجات ملعب «أنفيلد»، ما أسهم، بحسب علماء بريطانيين، في تسريع تفشي «كوفيد-19» في البلاد.

خلال أيام معدودة، كان القرار متخذاً بتعليق النشاطات الكروية في أنحاء القارة العجوز، وانتظر الاتحاد القاري (ويفا) حتى منتصف يونيو، لوضع خطة لإكمال مسابقتي دوري الأبطال والدوري الأوروبي «يورويا ليغ».

والخطة بالنسبة لمسابقة دوري الأبطال، المحرك الاقتصادي الرئيس للاتحاد الذي قدر إجمالي إيراداتها التجارية هذا الموسم بـ3.25 مليارات يورو قبل أن يدخل «كوفيد-19» على الخط، هي الذهاب إلى لشبونة لاستكمال المسابقة ببطولة مصغرة اعتباراً من ربع النهائي، تقام بنظام خروج المغلوب بعد مباراة واحدة بدءاً من 12 أغسطس، وصولاً إلى المباراة النهائية المقررة في 23 منه.

وقرر «ويفا» إقامة مباريات الدورين ربع النهائي ونصف النهائي والمباراة النهائية على الملعبين الخاصين بناديي بنفيكا «استاديو دا لوش»، وسبورتينغ «استاديو جوزيه ألفالادي».

وسبق أن استضاف الأول الذي يتسع لـ65 ألف متفرج نهائي كأس أوروبا 2004، ونهائي دوري الأبطال 2014.

طباعة