كلوب معجب بلاعبين في الدوري الألماني.. ويعتبرهما الأبرز لتعويض محمد صلاح

صورة

نشر اليوم موقع نادي ليفربول الإلكتروني، تقريرا فنيا تطرق فيه إلى الأسماء الموجودة في الكرة الأوروبية حاليا، والقادرة على تعويض مكانة المهاجم والهداف الأبرز في صفوف "الريدز" حاليا، النجم المصري محمد صلاح. وقال الموقع إن إدارة النادي الفنية بقيادة الالماني يورغن كلوب، تبني فريقا للمستقبل، وتتطلع لتحديد اللاعبين القادرين على تعويض أبرز الأسماء في النادي، وعلى رأسهم محمد صلاح، وكذلك السنغالي ساديو ماني والبرازيلي فيرمينيو.

وأبرز إسمين يتابعهما ليفربول ويثيران اهتمام المدرب يورغن كلوب، هما الفرنسي موسى ديابي الذي أثار اهتمام كبرى أندية أوروبا هذا الموسم، بعد أن قدم موسما ممتازا مع ليفركوزن الألماني، القادم إليه الصيف الماضي من سان جرمان الفرنسي مقابل 16 مليون يورو، ولا يتعدى عمره الـ20 سنة، ويتمتع ديابي بمهارة وسرعة كبرتين، وبجانب قدراته التهديفية العالية.

أما الإسم الثاني، فهو الألماني كاي هافيرتز، ذو الـ21 ربيعا، ويعتبر أحد أفضل الأسماء في أوروبا وعلى مستوى العالم ككل حاليا، حيث تتصارع عليه أندية أوروبا الكبيرة على غرار تشلسي وريال مدريد وبرشلونة وبايرن ميونيخ. ويلعب اللاعب في صفوف ليفركوزن أيضا، وهو طويل القامة 1.89متر، ولديه قدرة عالية جدا على التهديف.

وفي 43 مباراة في كل المسابقات هذا الموسم، سجل هافيرتز 17 هدفا لليفركوزن، وصنع 9 أهداف، وهو الأعلى في القيمة السوقية حاليا بين مختلف اللاعبين الصاعدين في أوروبا، إذ تصل إلى 85 مليون يورو، متفوقا على النرويجي هالاند في دورتموند، وعلى الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز في إنترميلان.

ويرى الموقع أن محمد صلاح حقق ما يشبه "المستحيل" بالنسبة لليفربول، وكان أحد أسرار عودة النادي إلى منصة التتويج في الدوري الممتاز، بعد غياب 30 سنة، ويملك 73 هدفا في الدوري، كما لعب دورا مهما في فوز ليفربول بكأس دوري أبطال أوروبا. لكنه الموقع يؤكد أن النادي مجبر على التفكير ببدلاء محتملين لصلاح، خاصة وأنه بدأ يتقدم في السن (28 عاما)، رغم أن سنوات ما تزال أمامه للعطاء على مستوى عال كما يرى الموقع.

طباعة