غوارديولا يحذر لاعبي سيتي قبل "المواجهتين الحاسمتين"

حذر المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا لاعبي فريقه مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم من الوقوع في الأخطاء لأن تكرارها سيخرج الفريق من المنافسة في مسابقتي كأس إنجلترا ودوري أبطال أوروبا.

وفقد سيتي لقبه في الدوري الإنجليزي الممتاز لصالح ليفربول الشهر الماضي، لكنه لا يزال ينافس في مسابقتي كأس الاتحاد التي يحمل لقبها، ودوري أبطال أوروبا التي بلغ دورها ثمن النهائي، قبل تعليق المنافسات في مارس الماضي بسبب فيروس كورونا المستجد.
وتعرّض سيتي لتسع خسارات خلال الموسم الحالي في الدوري الممتاز، آخرها في المرحلة الماضية أمام ساوثمبتون صفر-1، علما بأنه تلقى ما مجموعه ست هزائم فقط في الموسمين السابقين اللذين أحرز خلالهما اللقب.

وقال غوارديولا عشية استضافته نيوكاسل غدا، ضمن المرحلة الرابعة والثلاثين من البريمرليغ "لا تزال لدينا أهداف مذهلة للقتال من أجلها، للمحاولة وللعب بشكل جيد وهذا هو أهم شيء".

وبلغ سيتي نصف نهائي كأس الاتحاد لمواجهة أرسنال في 18 الجاري، في حين سيواجه ريال مدريد الإسباني في إياب ثمن النهائي لدوري الأبطال في أغسطس القادم، علما بأنه فاز ذهابا في ملعب "سانتياغو برنابيو" في العاصمة الإسبانية 2-1. وشدد غوارديولا على ان فريقه "في مرحلة نرتكب فيها أخطاء في بعض الأحيان. وعلينا ان نتجنب ذلك".

وتابع "اذا تكرر معنا ما حصل ضد ساوثمبتون وتوتنهام ونوريتش خارج أرضنا، سنتعرض للإقصاء وسيكون أرسنال في نهائي (كأس الاتحاد) و(ريال) مدريد سيتأهل على حسابنا". وعلى الرغم من الخسارتين أمام تشلسي وساوثهامبتون منذ استئناف الدوري الممتاز، أكد غوارديولا انه لا يشكك بمقاربة لاعبيه للمباريات. وقال "لقد كنت قلقا بشأن ما ستكون عليه مقاربتنا ولكننا كنا رائعين. الأداء كان جيدا وهذا يجعلني واثقا من أن الفريق لن يكون مسترخيا".

طباعة