سيتيين انتقل إلى خطة لعب 4-3-1-2.. وغريزمان يشارك أساسياً

تفاصيل صغيرة تعيد ملامح برشلونة.. أبرزها لمسة «روبيرتو»

صورة

بدّل فريق برشلونة بعض التفاصيل الصغيرة في خطة اللعب، لكن مفعولها كان كبيراً في مباراته أمام فياريال التي انتهت بفوزه 4-1 في الجولة 34 من الدوري الإسباني لكرة القدم، ليبقي على فارق النقاط الأربع التي يتأخر بها أمام غريمه التقليدي ريال مدريد المتصدر برصيد 77 نقطة قبل نهاية البطولة بأربع جولات.

وأظهر برشلونة أمام «الغواصات الصفر» معطيات فنية عالية الجودة هجومياً بدرجة فعالية متقدمة، على العكس تماماً مما بدا عليه الفريق في المباريات السابقة أمام اشبيلية (صفر-صفر)، ثم سلتا فيغو وأتلتيكو مدريد (2-2) على التوالي، إذ استحوذ الفريق الكاتالوني بنسبة 68% وتزامن معه 12 تسديدة على المرمى، ومعدل صحة تمريرات بلغ 93%، وذلك لم يتحقق لولا الانتقال من خطة اللعب 4-3-3 إلى 4-3-1-2.

ويدين برشلونة بالفضل في النقلة التي طرأت على أدائه في المباراة إلى لاعبه سيرجي روبيرتو، الذي اعتاد الجمهور على مشاركته في مركز الظهير الأيمن، ولكن المدرب الإسباني كيكي سيتيين دفع به في اللقاء بوسط الميدان، ما صنع مفعولاً كبيراً للفريق بتسريع الهجمات وربط خطوط اللعب بين الدفاع والهجوم، كما أعاد سيتيين قائد الفريق ليونيل ميسي خلف الثنائي لويس سواريز والفرنسي أنطوان غريزمان ليلعب دور صانع الألعاب النموذجي فكان وراء صناعة هدفين لترتفع حصيلة تمريراته الحاسمة في البطولة إلى 19 تمريرة، فضلاً عن إحرازه الهدف الثالث في المباراة ليواصل زعامته لقائمة هدافي «الليغا» برصيد 22 هدفاً.

وكشفت مباراة فياريال عن ملامح الوجه الحقيقي المعروف عن برشلونة، الذي غاص في البحث عن الكرة الجميلة فأعاد اللاعبون اكتشاف أنفسهم وعلى وجه الخصوص غريزمان بتسجيله هدفاً ساحراً بكرة ساقطة فوق الحارس إثر تمريرة رائعة من ميسي، ليتعانقا بعد هذا الهدف ويدحضا كل التكهنات التي زعمت استمرار العلاقة السلبية بينهما.

ولمس لاعبو برشلونة الفارق في التحسينات الجديدة، وقال بيكيه عقب اللقاء لصحيفة «سبورت» الكاتالونية: «المباراة كانت مهمة بالنسبة لنا للاستمرار في القتال على الليغا، لقد لعبنا مُباراة رائعة، وسنحاول مواصلة السير بهذا الأداء حتى النهاية». وأوضح: «هناك أسباب عدة لتحسن أدائنا اليوم، وأحدها هو طريقة اللعب، وأن يلعب ثلاثة لاعبين في عمق الخط الهجومي. هدف غريزمان كان مهماً حيث سيزيد من ثقته، لكن الخصوم سيتخذون حذرهم بعد هذا الهدف».

وكان مدرب برشلونة عادة ما يجلس غريزمان على دكة البدلاء، بل تسبب أخيراً في إحراجه بشدة حين زج بورقته في الدقيقة 90 أمام فريقه السابق أتلتيكو مدريد، ما اعتبره جمهور برشلونة إهانة في حق اللاعب الذي تعاقد معه البارسا مقابل 120 مليون يورو.


5 متغيرات أظهرت الشكل الحقيقي لبرشلونة

- تغيير طريقة اللعب إلى 4- 3 -1 -2.

- الدفع بورقة سيرجي روبيرتو كلاعب وسط حيوي وسريع.

- إشراك سواريز وغريزمان أساسيين ومنحهما حرية الحركة.

- تأخير ميسي خلف المهاجمين لصناعة اللعب.

- التضحية في الملعب من أجل الكيان واستعادة الكبرياء.

تقييم أبرز اللاعبين من 10

ليونيل ميسي: 9.1

أنطوان غريزمان: 8.1

لويس سواريز: 7.9

أرتورو فيدال: 7.3

سيرجي روبيرتو: 7

نتائج برشلونة بعد العودة من «كورونا»

مايوركا صفر - برشلونة 4

برشلونة 2 - ليغانيس صفر

اشبيلية صفر - برشلونة صفر

برشلونة 1 - بلباو صفر

سيلتا فيغو 2 - برشلونة 2

برشلونة 2 - أتلتيكو 2

فياريال 1 - برشلونة 4

أرقام المباراة

- النتيجة

برشلونة: 4

فياريال: 1

- الاستحواذ

برشلونة: 68%

فياريال: 32%

- التسديدات

برشلونة: 12

فياريال: 4

- معدل صحة التمرير

برشلونة: 93%

فياريال: 80%

- المراوغات

برشلونة: 8

فياريال: 4

19

تمريرة حاسمة من ميسي لزملائه أسهم خلالها بتسجيل الأهداف في الليغا.

طباعة