«الملكي» قطع خطوة كبيرة بعد الفوز على خيتافي

مصير «الليغا» يتحدد في «بلباو وفياريال» غداً

سيرجيو راموس يحتفل بطريقته الخاصة بعد تسجيل ركلة جزاء في مرمى خيتافي أول من أمس. رويترز

وصل موسم دوري الدرجة الأولى الإسباني إلى مفترق طرق مصيري، حيث باتت مباراتا فياريال لبرشلونة، وأتلتيك بلباو لريال مدريد، غداً حاسمتين للفريقين، إما لإبقاء الصراع محتدماً بينهما، أو انتهاء الأمور عملياً لصالح الريال، على اعتبار أنه متصدر «الليغا» حالياً بـ74 نقطة، وبفارق أربع نقاط عن برشلونة.

ويحل برشلونة ضيفاً على فياريال في أقوى مباراة للفريق، بعد خيبة الأمل أمام أتلتيكو مدريد بالتعادل 2-2، والذي سمح لريال مدريد بالابتعاد بأربع نقاط، بعد فوزه الشاق والصعب أول من أمس على ضيفه خيتافي. ويتوجب على برشلونة الفوز ولا شيء غيره، لكنه سيواجه خصماً صعباً، كون فياريال يصارع على إحدى بطاقات الأبطال، ويقدم عروضاً قوية، ويحتل المركز الخامس بـ54 نقطة.

في المقابل، يشكل بلباو خصماً عنيداً لريال مدريد، كون رحلات الباسك غالباً تكون شاقة للملكي، لكنه في هذه المرة سيتوجب عليه الفوز أولاً، وانتظار نتيجة مباراة برشلونة، أما في حال الهزيمة فسيظل في الصدارة، لكن في حال فوز برشلونة على فياريال، سيتقلص الفارق إلى نقطة واحدة.

وكان الريال قد فاز بشق الأنفس على خيتافي بهدف من ركلة جزاء من توقيع راموس، بعد سقوط كارفخال في منطقة الجزاء، بينما تلقى برشلونة صدمة قوية من أتلتيكو، حينما تقدم مرتين واضطر لقبول التعادل 2-2، وهو الثالث للفريق منذ عودة الليغا (إشبيلية، وسيلتا، وأتلتيكو)، في المقابل حقق الريال ستة انتصارات متتالية على (إيبار وفالنسيا وسوسييداد ومايوركا وإسبانيول وخيتافي).

ويظهر الريال في وضع بدني جيد، رغم افتقاده في لقاء خيتافي نجمه البلجيكي إدين هازارد لإصابة طفيفة قد تشهد عودته في مباراة بلباو، بينما خرج مدافع الفريق الفرنسي فاران من لقاء خيتافي، وهو يعاني الإصابة، وقد لا تمنعه من لقاء بلباو.

زيدان: لا نريد رحيل ميسي من برشلونة

قال مدرب فريق ريال مدريد، الفرنسي زين الدين زيدان، إنه لا يأمل رحيل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، عن الغريم التقليدي برشلونة، تعليقاً على خبر لإذاعة محلية، مفاده أن «البرغوث» يفكر في الرحيل صيف 2021.

وقال زيدان، في معرض رده على أول سؤال في المؤتمر الصحافي: «لا أعرف ماذا سيحدث، لكننا لا نريد ذلك (رحيله). إنه اليوم في هذه (الليغا)، ونريد أن يكون لدينا أفضل اللاعبين في هذه البطولة».

وقال برنامج «إل لارغويرو» الإذاعي: «ميسي أخبر اللاعبين الأقرب إليه، في غرفة الملابس، بأنه لا يريد أن يصبح مشكلة للنادي. لقد قال دائماً إنه سيبقى طالما يريد النادي ذلك»، موضحاً: «لكن قائد (البلاوغرانا) سئم رؤية الوقت يمر دون مشروع ناجح». ويمتد عقد ميسي (33 عاماً)، المتوج بالكرة الذهبية ست مرات، مع برشلونة حتى 30 يونيو 2021.

المباريات المتبقية للريال وبرشلونة:

- ريال مدريد: أتلتيك بلباو، ألافيس، غرناطة، فياريال وليغانيس.

- برشلونة: فياريال، إسبانيول، بلد الوليد، أوساسونا وألافيس.


- خسارة برشلونة أمام «الغواصات الصفراء» ستنهي عملياً آماله في لقب «الليغا».

طباعة