أسطورة الملاكمة دوران: عدت إلى المنزل بعد أن قاتلت «الفيروس»

روبرتو دوران. من المصدر

أعلن أسطورة الملاكمة، البنمي روبرتو دوران، بطل العالم ست مرات في أربعة أوزان مختلفة، خروجه من المستشفى، بعدما أدخل إليه، الأسبوع الماضي، إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد. وكتب الملاكم السابق، في حسابه على «إنستغرام»، بعد أسبوع من دخوله مصحة خاصة في العاصمة بنما سيتي: «عدت إلى المنزل، بعد أن قاتلت فيروس (كوفيد-19). لقد كانت معركة جديرة ببطولة عالمية».

وأضاف موجهاً الشكر للجهاز الطبي: «يوماً بعد يوم، قدموا أفضل ما لديهم، دون التفكير في المخاطر التي يواجهونها. قد أكون بطلاً للعالم سابقاً، لكنكم الأبطال الحقيقيون للحياة».

وأرفق دوران، أحد الرياضيين الأكثر شعبية في البلاد، رسالته بشريط فيديو يظهر مغادرته المؤسسة الطبية على كرسي متحرك، واضعاً قناعاً على وجهه.

وتعتبر بنما، البالغ عدد سكانها نحو أربعة ملايين نسمة، بين البلدان الأكثر تضرراً من وباء كورونا المستجد في أميركا الوسطى، مع 34 ألف إصابة و645 وفاة. وكان دوران (69 عاماً) أدخل المستشفى كإجراء وقائي، الأسبوع الماضي، بسبب إصابته بـ«فيروس في التنفس»، تبين أنه «كوفيد-19».

 

طباعة