غوارديولا: «أشياء رائعة» تنتظر مانشستر سيتي نهاية الموسم

مدرب مانشستر سيتي جوسيب غوارديولا. ■ أ.ف.ب

يرى مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي، الإسباني جوسيب غوارديولا، أن «أشياء رائعة» تنتظر فريقه في نهاية الموسم الجاري، على الرغم من تنازله عن لقب الدوري المحلي لليفربول، مشيراً إلى تخطيطه للفوز بكأس إنجلترا ودوري أبطال أوروبا وبعد أن احتفظ بلقب كأس رابطة الأندية، بلغ سيتي نصف نهائي الكأس، ويتقدّم ريال مدريد الإسباني 2-1 في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

وقال غوارديولا في مؤتمر صحافي عبر الفيديو: «خسرنا (البريمرليغ) قبل سبع مباريات من نهايتها، مع فارق أكثر من 20 نقطة. كان التحدي هذا الموسم أن نحرز لقب الدوري مجدداً، لكن ما حصل قد حصل، لأن مستوانا لم يكن مستقراً كما في المواسم الماضية». وتابع مدرب برشلونة الإسباني وبايرن ميونيخ الالماني سابقاً: «حتى القيام بعمل جيد جداً لم يكن كافياً، نظراً إلى الأرقام التي حققها ليفربول. لا يمكنك الفوز دائماً، وأن تقوم بعمل جيد دائماً». واعتبر غوارديولا أن «ليفربول بقيادة مدربه الألماني يورغن كلوب، أصعب خصم واجهه، رغم تفوقه عليه الموسم الماضي بفارق نقطة بعد معركة طاحنة».

 

طباعة