بالفيديو.. لاعب "ميت" يسجل هدفاً

صورة

أقام عدد كبير من سكان مدينة "ويلو سبرينغز" في مقاطعة أوكساكا في جنوب المكسيك، حفل وداع للاعب مكسيكي شاب يدعى مارتينيز غوميز، توفي بعد إطلاق النار عليه من قبل رجل شرطة.

وشهد حفل الوداع واقعة غريبة، حيث قام السكان المتعاطفين مع اللاعب الراحل، وأسرته بتكريمه على طريقتهم الخاصة، بأن وضعوا التابوت بالقرب من المرمى في ملعب صالة لكرة القدم، وسدد أحهم الكرة على التابوت لتدخل المرمى، في لفتة تكريمية منهم لروح اللاعب العاشق لكرة القدم، والذي كان يحلم مسيرة كبيرة، كما نشرت ذلك صحف مكسيكية، وأيضا وسائل إعلام عالمية على غرار "ديلي ميل" البريطانية.

وفتحت الشرطة المحلية في المدينة تحقيقا في الوفاة التي أججت غضبا كبيرا بين أوساط السكان. وكان غوميز في طريقه لمحطة وقود برفقة بعض أصدقائه، قبل أن يقوم بعض رجال الشرطة بالتوجه إليهم، فقاموا بالهرب من شدة الخوف، ما دفع أحد رجال الشرطة لإطلاق النار على الصبي فارداه قتيلا، وتم التحفظ على الشرطي وتوقيفه عن العمل، حيث يخضع حاليا للتحقيق.

 

 

 

طباعة