وكيل أعمال بيل يكشف حقيقة انتقاله من ريال مدريد إلى الدوري الأميركي

قال جوناثان بارنيت وكيل أعمال الدولي الويلزي غاريث بيل، نجم فريق ريال مدريد الإسباني، أن لا صحة للأنباء التي رجحت احتمال انتقال اللاعب إلى صفوف نادي "إنتر ميامي" في الدوري الأميركي لكرة القدم، والذي يمتلكه نجم الكرة البريطاني السابق ديفيد بيكهام.

وعلق بارنيت في حديث عبر شبكة "ESPN" الأمريكية، على الأخبار التي ربطت بيل بالانتقال إلى "إنتر ميامي"، بقوله، إن: "هذه الانباء ليس لها أي أساس من الصحة"، واصفاً إياها بالشائعات، خاصة وأن النادي الأميركي لم يقدم أي عروض للتعاقد مع الدولي الويلزي.
ووضع بذلك بارنيت حداً للتكهنات التي بدأت منذ إعلان بيل مؤخراً بأنه يجب عليه يوماً ما اللعب في الدوري الأهم في الولايات المتحدة وكندا، خاصةً وأن المسابقة الآن تحظى باهتمام كبير ونسبة متابعة كبيرة.

وكان موقع "ذا أثلتيك" الإنجليزي أكد سابقًا أن "إنتر ميامي" هو أحد الأندية المرشحة بقوة للتعاقد مع بيل، في ظل ابداء رغبة الويلزي بالتواجد في مدينة ميامي، التي تمتلك عدداً من أفضل ملاعب الغولف في العالم، خاصة أن بيل من عاشقي هذه الرياضة، بالإضافة إلى ربط الموقع الإنجليزي المفاوضات التي قد تؤتي بثمارها بوجود النجم البريطاني ديفيد بيكهام كمالك للنادي الأميركي، في ظل العلاقة الوطيدة التي تربط بيكهام الذي سبق له وأن ارتدى قميص النادي الملكي، مع رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيرز.

يذكر أن بيل البالغ من العمر 30 عاماً، يمتلك عقداً مع ريال مدريد يمتد حتى 2022، مما يجعل من الصعوبة في الفترة الحالية دخول أي من الأندية العالمية في مفاوضات مع النادي الملكي بهدف ضم النجم الويلزي.
 

 

طباعة