فراس الخطيب يكشف عن حلم تدريب منتخب سورية

كشف صانع الألعاب وهداف المنتخب السوري السابق فراس الخطيب، عن حلمه المستقبلي، بأن يصبح مدربh لمنتخب "نسور قاسيون" بعد أن أعلن العام الماضي اعتزاله والدخول في عالم التدريب.

جاءت تصريحات الخطيب في لقاء له fبرنامج "انستا شو" الذي يذاع على قناة "سما" السورية، وتناول خلاله العديد من النقاط الهامة بما فيها الرد على تصريحات زميله السابق في المنتخب عمر السومة المتعلقة بالأسباب التي أدت إلى خروج "نسور قاسيون" من الدور الأول في بطولة آسيا التي أقيمت في الإمارات يناير 2019.

وأكد الخطيب أن من ابرز أهدافه المستقبلية تكمن في تدريب المنتخب الوطني لبلاده، مشيراً إلى عدم رغبته بالعودة إلى "نسور قاسيون كلاعب، وقال: "لو عرض علي العودة للمنتخب لن أوافق، لأني معتزل منذ فترة وهذا يؤثر على مستواي الفني، واحترام قرار مدرب المنتخب السابق فخر إبراهيم بعدم استدعائي للمنتخب في التصفيات الأخيرة المزدوجة المؤهلة لكأس العالم وبطولة آسيا، ولكن كنت أتمنى حدوث العكس".

وحول تصريحات عمر السومة الأخيرة عن كأس آسيا، أكد الخطيب أنه يمكن أخذ تصريحات السومة بشكل إيجابي، وأخر بشكل سلبي، إلا أنه شدد على أهمية تصحيح مسار المنتخب، خصوصاً أن الخطيب حمّل خروج المنتخب من دوري مجموعات كأس آسيا في الإمارات يناير 2019 للجميع، وقال: "اتحاد وإدارة فنية ولاعبين، يتحملون المسؤولية كاملة، والمبلغ الذي قدم للمدرب الألماني شتانغة كان كافياً للتعاقد مع مدرب أفضل بكثير".

وتابع: "نتوقع عمل كبير من الاتحاد الجديد وأنا اثق بالمدرب نبيل معلول في قيادته لمنتخب سورية، فهو مدرب خبير ومحنك، والأفضل حالياً لخلافتي بالرقم 10 في المنتخب السوري هو اللاعب أسامة أومري".

واختتم الخطيب تصريحاته بالحديث عن قائمة الأفضل سواء في الكرة السورية أو العربية، وعن الفريق الذي يشجعه، وقال: "إبراهيم العالمة هو الأفضل حالياً على صعيد حراسة المرمى، ومصعب البلحوس هو أفضل الحراس تاريخياً في المنتخب، وعمر السومة الأفضل في آسيا، والمصري محمد صلاح الأفضل عربياً، وأنا أشجع نادي برشلونة الإسباني".

طباعة