توقعات بمتابعة "مليارية" للدوري الألماني في ظل كورونا

يتوقع الرئيس التنفيذي لنادي بايرن ميونخ كارل هاينز رومينيغه متابعة "مليارات" من عشاق الساحرة المستديرة لمباريات الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) التي سيتم استئنافها السبت المقبل، بينما تريد رابطة الدوري الألماني من الأندية أن توافق على سيناريو الطوارئ إذا كانت هناك حاجة لإلغاء الموسم.
وقال رومينيغه لصحيفة "سبورت بيلد" الألمانية الاسبوعية إن البوندسليغا سيحظى باهتمام كبير وهو ما قد يسلط الضوء على البلاد كلها وسط أزمة وباء فيروس كورونا.
وذكر رومينيغه: "أصبح البوندسليغا الآن أول دوري كبير في العالم يستأنف. وإذا كان البوندسليجا هو الدوري الوحيد الذي سيذاع عبر التليفزيون، فأنا أفترض أننا سنحظى بمليارات من المتابعين حول العالم",
وأضاف: "لن يكون هذا إعلانا عن كرة القدم الخاصة بنا، للبوندسليغا، فقط ولكن للبلاد ككل وخاصة للسياسيين الألمان، والذين جعلوا الأمر ممكنا بنهجهم الجيد".
وأضاف: "عندما كنت شابا صغيرا، كان شعار (صنع في ألمانيا) يمثل علامة تجارية. فقدنا هذا بشكل ما في السنوات الأخيرة. استئناف البوندسليغا أيضا يظهر:  (صنع في ألمانيا) سيكون الختم المطلق لقبول الأشياء بشكل مرض".
 ومنحت سلطات الدولة الأسبوع الماضي الإذن للبوندسليغا ودوري الدرجة الثانية بأن يستأنفا النشاط ولكن تحت قواعد صارمة للسلامة والصحة العامة وضعتها رابطة الدوري والاتحاد الألماني.
وتتبقى تسع جولات على نهاية المسابقة وأكد بيتر بيترز رئيس المجلس الإشرافي للرابطة أن الأندية ستوافق على سيناريو أسوأ الظروف في الاجتماع المقرر عقده غدا الخميس- وهو تتويج بطل وهبوط فريقين إذا لم يكتمل الموسم.
وقال بيرز: "هذا السيناريو غير مرجح حدوثه، ولكن يجب تنظيمه أيضا. مقتنع بأن كل الأندية ستوافق على هذا المقترح".
ولكن، تبقى الأمور غير واضحة بشأن ما سيحدث إذا لم تلعب الفرق نفس عدد المباريات.
وذكر تقرير "بيلد" أنه سيطلب من الأندية أيضا السماح بتمديد الموسم لما بعد 30 يونيو إذا تطلب الأمر.

طباعة