لابورتا يعد أنصار برشلونة بإعادة غوارديولا إلى النادي

لابورتا ارتبط مع غوارديولا خلال الفترة الذهبية لبرشلونة. من المصدر

قالت وسائل إعلام إسبانية إن الرئيس السابق لنادي برشلونة، خوان لابورتا، أوضح أنه سيسعى إلى عودة المدرب السابق، بيب غوارديولا، إلى الفريق الكاتالوني، لو نجح في الفوز برئاسة النادي في انتخابات 2021.

وترأس لابورتا برشلونة من 2003 إلى 2010، وكان يتولى المسؤولية عندما صعد غوارديولا من فريق الشباب لتدريب الفريق الأول في 2008. وكانت تلك الفترة الذهبية لفريق برشلونة الذي اكتسح كل الألقاب.

ويمتد عقد غوارديولا مع فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، حتى يونيو 2021، لكن الغموض يحيط بمستقبله بعد قرار منع النادي من المشاركة في البطولات الأوروبية لعامين.

ونقلت شبكة «تي.في3» الكاتالونية عن لابورتا قوله: «أعمل على ترشيح نفسي للرئاسة.. كنت الرئيس من قبل ومتحمس للعودة».

وأضاف: «أود عودة غوارديولا، لكنه الآن في سيتي، وهذا قرار يجب على بيب أخذه. إنه المعيار لبرشلونة، والعديد من أهل كاتالونيا يريد عودته إلى تدريب برشلونة مرة أخرى».

وتابع: «في الوقت المناسب سأتحدث إلى الشخص الذي نؤمن أنه يجب أن يكون مدرباً لبرشلونة بدءاً من 2021». ونال برشلونة 14 لقباً تحت قيادة غوارديولا قبل رحيله في 2012، من بينها ثلاثة ألقاب في الدوري، واثنان في دوري أبطال أوروبا.

وتوقف الدوري الإسباني بسبب جائحة فيروس «كورونا»، ودخل برشلونة في حالة من الارتباك بعد استقالة ستة مسؤولين في أبريل احتجاجاً على طريقة إدارة النادي.


غوارديولا درّب برشلونة خلال فترة رئاسة لابورتا السابقة للنادي.

طباعة