ابراهيموفيتش يكمل عودة النجوم إلى الدوري الإيطالي بعد غياب طويل بسبب "كورونا"

عاد النجم السويدي المخضرم زلاتان ابراهيموفيتش إلى ايطاليا أمس للانضمام إلى صفوف ناديه ميلان، بعد أن أمضى شهرين في بلاده، كما ذكرت عدة وسائل إعلام إيطالية. وبثت شبكة «سكاي سبورت» صورا عدة للمهاجم لدى وصوله إلى مدينة ميلانو، وهو يرتدي كمامة وقفازات قبل أن يتوجه إلى ميلانيلو مقر تدريبات نادي الروسونيرو.

وبعودة «ايبرا» يكون الدوري الايطالي قد استعاد جميع نجومه الدوليين بعد عودة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الاثنين الماضي إلى تورينو، والفرنسي فرانك ريبيري الى فلورانسا يوم الجمعة الماضي. وبحسب وسائل اعلام عدة، سيمكث ابراهيموفيتش في الحجر الصحي في مقر النادي لمدة 14 يوما.

ويتدرب زملاء ايراهيموفيتش بشكل فردي منذ أسبوع، وقد يعاودون التدريبات الجماعية في 18 الحالي، في حال سماح السلطات الصحية بذلك.

وكان «ايبرا» غادر ايطاليا في 12 مارس، ليستقر في ستوكهولم، حيث تمكن من اجراء تدريبات في صفوف نادي هاماربي الذي يملك حصة فيه. وكانت القيود من أجل احتواء انتشار فيروس كورونا المستجد أكثر سلاسة في السويد، مقارنة بالدول الاوروبية الأخرى، وتحديدا إيطاليا، التي اتخذت إجراءات صارمة في الحجر الصحي.

طباعة