وليد سليمان: شعرت بالحزن عند التجديد للأهلي

وليد سليمان وأحمد فتحي نجوم الأهلي المصري

كشف لاعب الأهلي المصري ومنتخب مصر وليد سليمان، عن كواليس تجديد تعاقده مع الأهلي المصري الفترة الماضية والتي شهدت عدد من المشاكل ورحيل النجوم مثل أحمد فتحي وشريف إكرامي، وموقف حسام عاشور، حيث يعتبر وليد سليمان هو المستفيد الوحيد من الفترة الأخيرة في النادي الأهلي بعدما أعلن النادي التجديد له لموسمين، كما أكد وليد سليمان أنه شعر بالحزن عند التجديد عندما وجد لجنة التخطيط بالكامل تجتمع معه من أجل التوقيع وهو مالم يكن يحدث من قبل، ولكن كشف بعد ذلك أن هذا كان نوع من التقدير للاعب بحجمه

وكان قائد فريق الأهلي حسام عاشور أكد أنه لم يتخذ قرار بالإعتزال في النادي الأهلي أو البحث عن نادي أخر، بناء على طلب النادي كما سيرحل أحمد فتحي عن الفريق الموسم القادم لفريق بيراميدز، إضافة إلى شريف إكرامي، وهو ما يجعل وليد سليمان قائد الفريق الموسم القادم كونه أقدم اللاعبين في الفريق.

وقال وليد سليمان خلال استضافته في قناة “أون تايم” المصرية: “رفضت عرضاً للإحتراف أوروبياً مقابل مليون دولار سنويًا، هناك شخص تحدث معي للاحتراف في تركيا، والموضوع لم يكن بنسبة 100%، ورفضت، كنت أحصل على حقن ومسكنات من أجل خوض بعض المباريات مصاباً، لم أشترط على الأهلي أن أكون الأعلى عقدًا بين اللاعبين، ولا يوجد أحد يشترط على النادي".

وعن رأيه فيما حدث مع نجوم الأهلي السابقين قال “الحاوي”: "عبد الله السعيد لاعب كبير ويستحق أشياء كثيرة ولكن هناك لاعبون كثيرون اعتزلوا والأهلي لا يقف على أحد، حسام عاشور مينفعش يروح الزمالك، شريف إكرامي إنسان متعلم وناضج وأتعلم منه لكنه رحل لأنه يريد اللعب، وهو نموذج نتعلم منه لأنه من الصعب أن يعود اللاعب للتألق بعدما يقع في أخطاء، وسيكون رمزاً كبيراً في الأهلي، ومهمتي كقائد الأهلي أصبحت أصعب بعد رحيل إكرامي وفتحي وعاشور آخر الموسم".

وعند الحديث عن أحمد فتحي وماذا كان سيفعل لو كان في نفس موقف أحمد فتحي وتلقى نفس العرض قال وليد: "لو عُرض علي نفس العرض الذي حصل عليه أحمد فتحي لن أرحل لأنني أريد إنهاء مشواري في الأهلي".

طباعة