تأجيل «الأولمبياد» يتسبب في مشكلات للقوات المسلحة الألمانية

تسبب تأجيل إقامة «أولمبياد طوكيو»، للعام المقبل، في بعض المشكلات للقوات المسلحة الألمانية (بوندسفير).

ويرجع هذا إلى أن العشرات من الرياضيين، الذين يعملون في القوات المسلحة، تنتهي فترة عملهم رسمياً هذا العام، في الوقت الذي كان يفترض فيه أن تقام «الأولمبياد»، وذلك قبل أن يتفشى وباء فيروس «كوررونا».

وقال رئيس قسم الرياضة عالية الأداء في قيادة (بوندسفير) في بون، أندرياس هان، إنه «سيكون من الصعب إيجاد قواعد لتمديد عام آخر للرياضيين المتميزين كبار السن، الذين كانوا سينهون مسيرتهم بعد أولمبياد 2020».

وتابع: «إن هذا ينطبق على 50 رياضياً، ولكن يمكنهم - مثل الذين يطلق عليهم (جنود رياضيين) - الاعتماد على الدعم غير المتواصل من (بوندسفير) خلال الوباء. وهذا يعني أنه لن يتم تجاهل الرياضيين الصغار من مجموعة المواهب الذين سيشاركون في أولمبياد 2024 في باريس».

طباعة