نجم الأهلي يرغب في الانتقام من الزمالك.. والجمهور يسخر ويعايره بخيبة السوبر

تسببت التصريحات، التي أدلى بها لاعب فريق الأهلي المصري، السنغالي أليو بادجي، والتي أكد خلالها أنه يرغب في الانتقام من الزمالك، وتعويض خسارة السوبر المصري، بجانب اتهامه لفريق الزمالك بالهروب من مواجهة الأهلي في لقاء الدوري، حالة من الغضب والسخرية بين جمهور وعشاق نادي الزمالك، الغريم التقليدي للأهلي، الذين ذكّروا نجم الأهلي بفوز الزمالك على فريقه بركلات الترجيع 4-3، في السوبر المصري، الذي أقيم في فبراير الماضي بملعب محمد بن زايد بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، وشهدت إهدار اللاعب بادجي ركلة ترجيحية، كانت سبباً حاسماً في فوز الزمالك وظفره بكأس السوبر على حساب الأهلي.

وفي تصريحات لقناة «أون تايم سبورتس 1»، قال بادجي: «أتمنى مواجهة الزمالك في نهائي دوري أبطال إفريقيا؛ لأني أعرف التاريخ جيداً، وأتمنى الثأر منهم، علاوة على أن الأهلي لديه مواهب أكبر من الزمالك، وما رأيته في النادي الأهلي يؤكد أنه فريق أوروبي، وأتمنى أن أسجل هدفاً في الزمالك، ولم أفهم سر هروبهم من مواجهة الأهلي في الدوري، وكنت أتمنى خوض هذه المباراة الديربي».

وعن ركلة الجزاء التي أهدرها في مباراة السوبر أمام الزمالك، قال: «شعرت بالإحباط بعد ضياع ضربة الجزاء والتسبب في الخسارة، لكني أجيد تسديد ضربات الجزاء، وما حدث أمام الزمالك كان عدم توفيق، وغيَّرت رأيي في آخر لحظة، لأني دائماً أسدد الكرة على يسار الحارس».

وأكد أنه مستعد للتسديد على مرمى الزمالك، لو حصل على فرصة تسديد ركلة جزاء أخرى، في المباريات المقبلة.

وكشف بادجي أنه صديق حميم لمواطنه ساديو ماني، مهاجم نادي ليفربول الإنجليزي، وأنهما على تواصل دائم.

ولاقت هذه التصريحات، خصوصاً تلك التي تعرض فيها لفريق الزمالك وتوعده بالانتقام، ردوداً ساخرة من أنصار الزمالك الذين ذكّروا لاعب الأهلي بخسارة السوبر أمام الزمالك في أبوظبي، وفشله في هز شباك الحارس محمود أبوجبل، وببكائه بعد المباراة، وقام الكثيرون منهم بعرض مقاطع فيديو من لقاء السوبر، وبالتحديد لحظة إهدار بادجي ركلة الترجيح.

وقال «جيفارا زملكاوي»، في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، ساخراً: «طيب مين اللي شاط وضيع»، وقال أحمد فايز: «شكله مهاجم غلبان»، وقال محمد حربي: «فكر في الموسم الجديد، علشان الموسم الحالي هيتلغي»، وقال وليد ضاحكاً: «حلوة الرجعة وهو بيشوط ركلة الجزاء.. ده كابتن ماجد ماكانش بيرجع كده»، وقالت وفاء: «تعيش وتاخذ غيرها»، وكتب محمد عوض: «ده السوبر لسه معلم يا رجالة، ممكن نوديك لدكتور نفساني.. ألف سلامة عليك من الإحباط».

وكتب أحمد الطلحاوي ضاحكاً: «ملعب محمد بن زايد شاهد»، وقالت بسمة سعيد: «قاعدين لا بينا ولا علينا.. والضحك بييجي لحد عندنا»، وكتب محمد حسن: «احنا بنحسبك تبعنا، علشان كده مش هنزعل منك.. ده كفاية السوبر اللي أخذناه بسببك»، وكتب شادي: «ده على اساس اللي أخذ منكم السوبر كان اللهو الخفي مثلاً»، وكتب أدهم: «انا حبيتك من ساعة ما شفتك في السوبر وانت بتعيط على ركلة الجزاء اللي ضيعتها».

ورغم دفاع جمهور الأهلي المستميت عن تصريحات اللاعب، لكن البعض منهم رفض ما جاء في حديثه، خصوصاً عن الانتقام، وقال: «ايجبشيانو»: «ده انت لو قاصد تلعبها كده مش هتعرف.. خسرتنا البطولة باستهتارك».

طباعة