تلعب بنظام مرحلتين كل أسبوع

أغيري: استئناف «الليغا» 20 يونيو وتختتم في 26 يوليو

صورة

كشف مدرب نادي ليغانيس الإسباني لكرة القدم، المكسيكي خافيير أغيري، أن الدوري المحلي سيعاود نشاطه في 20 يونيو، وينتهي في 26 يوليو، رغم رفض المسؤولين تأكيد ذلك.

وقال أغيري، في مقابلة مع موقع «ماركا كلارو» المكسيكي، إنه تبلّغ رسمياً بخطة استئناف موسم الليغا، المعلّق منذ مارس، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت رابطة الليغا، قبل أيام، أنها «تنوي العودة إلى المنافسات في يونيو»، دون تحديد موعد معيّن، بعدما أعطت السلطات المحلية الضوء الأخضر لاستئناف التمارين الفردية للبطولات الاحترافية هذا الأسبوع بشكل تدريجي، فيما بدأت الأندية إجراء فحوص «كوفيد-19» للاعبيها.

وقال أغيري: «لدينا موعد لانطلاق الدوري، سنبدأ في 20 يونيو، وبعد خمسة أسابيع ستنتهي رسمياً في 26 يوليو». وتابع أن المراحل الـ11 المتبقية ستُلعب على طريقة مرحلتين كل أسبوع، كاشفاً أن «المواجهات ستقام أيام: السبت، والأحد، والأربعاء، والخميس».

وأردف أغيري، الذي يحتل فريقه المركز قبل الأخير في الترتيب قبل تعليق المنافسات: «لقد أبلغتني (الليغا) للتو، وأنا سعيد جداً بذلك، لأننا حددنا برنامج الحصص التدريبية، بدأنا التدريبات بعد أن نجحنا في الاختبارات».

وكانت الحكومة الإسبانية أقرت خطة رفع قيود الإغلاق التام الإثنين، وجاءت على أربع مراحل، على أن يشمل ذلك بالنسبة إلى الرياضيين المحترفين «فتح المجال أمام التدريبات الفردية والحد الأدنى من التمارين للرابطات المحترفة»، ووجود ستة لاعبين كحد أقصى على أرض الملعب.

ووفق البروتوكول الذي وضعته «الليغا»، سيسمح بإقامة التمارين بمجموعات صغيرة، قبل أن يرفع العدد تدريجياً.

في جانب آخر، قال رئيس الرابطة، خافيير تيباس، إن بعض اللاعبين يشعرون بالقلق من استئناف الموسم، وأوضح في تصريح صحافي: الناس أكثر عرضة للإصابة بالعدوى في صيدلية منهم على ملعب كرة قدم، لذلك لا داعي للقلق. وشدد على أن لا أحد في إسبانيا يفكر في إلغاء الموسم.

ولم ينفِ تيباس تصريحات أغيري، لكنه أشار إلى أن التاريخ المعلن لاستئناف المسابقة على لسان المدرب المكسيكي، قد يتغير بناء على التنسيق مع اللجان الصحية والحكومة.

وعما إذا كانت الفرق الأصغر أكثر عرضة للخطر من الفرق الكبيرة، مثل برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد، قال رئيس رابطة الدوري الإسباني: «ما يقلقنا بشكل أكبر الآن هو الفرق الكبيرة لأنها تكبدت خسائر كبيرة، رغم أن لديها مدخولات هائلة من الرعاة - أكثر من الفرق الأصغر».

وشدد تيباس «نحن نعمل على هذه المسألة، وسنحاول قدر جهدنا مساعدة جميع الفرق التي تحتاج إلى الدعم، وجميع الفرق الإسبانية ستعمل جاهدة للاستعداد».

وفي ما يتعلق بما إذا كان يعلم أن الموسم المقبل سيكون بمشجعين أم لا، قال تيباس «علينا أن نرى كيف تسير الأمور في ألمانيا أولاً، ونرى جميع السيناريوهات قبل أن نقرر. الناس يقولون إن 30 إلى 40% من المشجعين قد يعودون، لكن علينا أن نرى كيف تسير الأمور أولاً قبل أن نقرر». يذكر أن برشلونة يتصدر الدوري الإسباني، بفارق نقطتين عن أقرب ملاحقيه ريال مدريد.


المباريات ستقام خلال أيام: السبت، والأحد، والأربعاء، والخميس.

طباعة