مدرب الإسماعيلي المصري ينفي إصابته بفيروس كورونا

أكد مدرب نادي الإسماعيلي المصري لكرة القدم، الفرنسي ديدييه غوميز، أنه بخير، نافياً إصابته بفيروس كورونا.. كما تردد.

وقال غوميز، في تصريحات لقناة «أون تايم سبورتس»، أمس، إنه يمارس حياته بشكل طبيعي في مدينة الإسماعيلية، ولم يتعرض للإصابة بـ«كورونا».

وأضاف: «رئيس النادي الإسماعيلي، المهندس إبراهيم عثمان، هو صاحب القرار الأول والأخير في ملف رحيل باهر المحمدي، خصوصاً أنه لايزال مرتبطاً بعقد مع النادي».

وأوضح: «لم يتحدث معي أي مسؤول بالنادي عن رحيل اللاعب».

وتابع: «أرفض رحيل باهر المحمدي، وأتمنى استمراره مع الإسماعيلي، فهو مدافع من الطراز الجيد».

وقال: «لم أخطط لرحيل باهر المحمدي، ولم أضع بدائل حال رحيله عن الفريق في نهاية الموسم الجاري».

 

طباعة