878 مليون جنيه إسترليني خسائر أندية "البريميرليغ" حال لعب الموسم المقبل بدون جمهور

كشفت دراسة أجرتها مؤسسة "فيسيبل"، المتخصصة في مجال الإحصاء والدراسات، عن أن خسائر أندية الدوري الإنجليزي الممتاز (البريميرليغ)، قد تصل إلى 878 مليون جنيه إسترليني، حال إقامة مباريات الموسم المقبل (2020-2020) دون جمهور.

وأشارت الدراسة التي نشرتها صحيفة "أس " الإسبانية، إلى إمكانية انخفاض هذه الخسائر المصنفة كعائدات من المباريات والنقل التلفزيوني، لتقتصر على 416 مليون جنيه إسترليني، في حال سمح للجماهير بالعودة بداية من الموسم المقبل.

وأكدت الدراسة أن الخسائر، ستطال الأندية العشرين، إلا أنها رجحت أن يكون أرسنال أكثر الأندية تضرراً من الناحية المالية، بسبب إقامة مبارياته دون جمهور، خاصة وأن ربع عائداته في موسم 2018-2019، جاء من عائدات حقوق البث بجانب الاعلانات وشباك التذاكر والمبيعات. وأشارت الدراسة إلى أنه في هذه الحالة، قد تبلغ خسائر أرسنال وحده 122 مليون جنيه استرليني.

ورغم أن مانشستر يونايتد كان صاحب أعلى عائدات بث في إنجلترا في موسم 2018-2019، حيث بلغت 110 ملايين جنيه إسترليني، لكن من المتوقع أن يخسر نحو 140 مليون جنيه إسترليني من هذه العائدات، إذا ما لعب مبارياته دون جمهور.

وتوقعت الدراسة، أن تقتصر خسائر نادي ليفربول متصدر جدول ترتيب الدوري الإنجليزي للموسم الحالي، على 105 ملايين جنيه إسترليني في الموسم المقبل، يقابلها، خسائر بنحو 81 مليون جنيه إسترليني سيتكبدها تشيلسي.

والجدير ذكره، تبلغ عائدات البث التلفزيوني للدوري الإنجليزي "البريميرليغ"، والتي يتم توزيعها على اندية الدوري الممتاز قرابة مليار جنيه إسترليني.

 

طباعة